تحركات عسكرية صينية جديدة.. تايوان تتعقب طائرات وسفنا حول الجزيرة

تجري الصين مناورات عسكرية شبه يومية بجانب جزيرة تايوان (رويترز)

أفادت وزارة الدفاع التايوانية أنها رصدت 5 طائرات عسكرية صينية و3 سفن حربية في محيط الجزيرة حتى الساعة الخامسة من مساء أمس الأحد، مؤكدة أنها لم ترصد أي طائرات صينية عبرت خط الوسط لمضيق تايوان.

وأضافت الوزارة التايوانية -في بيان- أن الرد على الخطوة الصينية جاء عن طريق إرسال طائرات وسفن حربية واستخدام أنظمة صواريخ برية لمراقبة طائرات وسفن الجيش الصيني.

والأسبوع الماضي، رصدت تايوان 44 طائرة مقاتلة و4 سفن حربية وطائرتين مسيرتين عسكريتين تابعة للصين في محيط الجزيرة.

وتقول تايبيه إن بكين أرسلت خلال نوفمبر/تشرين الثاني الجاري 288 طائرة عسكرية و44 سفينة حربية لمحيط جزيرة تايوان.

وتعيش تايوان تحت تهديد مستمر بالتعرض لغزو من جانب الصين التي تطالب بالسيادة على الجزيرة.

جدير بالذكر أن الرئيس الصيني شي جين بينغ دعا -أواخر الأسبوع الماضي- إلى تعزيز قدرات جيش بلاده والاستعداد للقتال.

وظهر شي مرتديا الزي العسكري، قائلا إنه يتعين على الجيش تكريس كل طاقته والقيام بجميع أعماله من أجل استعداده القتالي، وتعزيز قدرته على القتال والانتصار، والوفاء بمهامه في العصر الجديد على نحو فعال، وفق تعبيره.

وخلال الأشهر الماضية، لا يخلو يوم تقريبا من تصعيد وتهديد متبادل من قِبَل الصين وتايوان، ومناورات عسكرية فردية ومشتركة، كما تكرر تايبيه اتهامها لبكين بخرق خط الوسط "الوهمي" -الذي يقسم مضيق تايوان- بالطائرات والسفن الحربية، والسعي والتحضير لغزوها عسكريا.

ومنذ أغسطس/آب الماضي، زادت الصين من أنشطتها العسكرية قرب تايوان عقب زيارة رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي لهذه الجزيرة، وهي أول زيارة لمسؤول أميركي رفيع المستوى، وقد انتقدت بكين زيارة بيلوسي بشدة.

المصدر : الجزيرة + وكالات