المحكمة العليا الإسرائيلية ترفض جميع الالتماسات المقدمة ضد اتفاق ترسيم الحدود البحرية مع لبنان

ردت محكمة العدل العليا الإسرائيلية جميع الالتماسات المعترضة على اتفاق ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل.

ورفضت المحكمة بالإجماع بهيئة مؤلفة من 3 قضاة، الالتماسات التي رفعها ممثلون من جهات يمينية، الذين طلبوا من المحكمة عدم "إتاحة التوقيع" قبل أن تتم المصادقة عليه في الهيئة العامة للكنيست.

وبذلك تكون المحكمة العليا قد منحت الحكومة الضوء الأخضر لإقرار الاتفاق مع لبنان.

ومن المقرر أن تجتمع الحكومة يوم الخميس القادم للمصادقة على الاتفاق.

وقال وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس إن قرار المحكمة العليا "سيسمح لنا بالمضي قدما في الاتفاق المهم بشأن الحدود البحرية مع لبنان في الأيام المقبلة".

وأضاف أن للاتفاقية تداعيات أمنية وسياسية واقتصادية إيجابية على المنطقة بأسرها، مشيرا إلى أن موعد استحقاق الاتفاق القريب من الانتخابات غير مرغوب فيه، لكنه ضروري.

وحسب مصادر إعلامية، فإنه بعد المصادقة على الاتفاق، سيقام حفل توقيع رسمي في قاعدة تابعة للأمم المتحدة في الناقورة الواقعة على الحدود اللبنانية الإسرائيلية.

المصدر : الجزيرة + وكالة سند