رويترز: إيران توافق على تزويد روسيا بصواريخ ومسيّرات إضافية والخارجية الأوكرانية: تصرف "شرير" يستوجب قطع العلاقات

Drone Attack Hits Kyiv
الطائرات المسيّرة الروسية التي يشتبه أنها إيرانية الصنع ألحقت أضرارا بالغة بالمدن الأوكرانية بما فيها كييف (غيتي)

قالت وكالة رويترز نقلا عن مسؤوليْن ودبلوماسييْن إيرانيين إن طهران تعهدت بتزويد روسيا بصواريخ أرض-أرض ومزيد من الطائرات المسيّرة، في خطوة من المرجح أن تثير حفيظة الولايات المتحدة وغيرها من القوى الغربية.

وذكرت الوكالة أن اتفاقا بهذا الشأن أبرم في 6 أكتوبر/تشرين الأول الجاري خلال زيارة النائب الأول للرئيس الإيراني محمد مخبر واثنين من كبار المسؤولين في الحرس الثوري الإيراني ومسؤول من المجلس الأعلى للأمن القومي موسكو لإجراء محادثات مع المسؤولين الروس بخصوص التزود بأسلحة إيرانية.

كما قال مندوب أوكرانيا في رسالة لمجلس الأمن إن تقديرات كييف تشير إلى أن لدى طهران خططا لتصدير مئات الطائرات المسيّرة إلى روسيا، مؤكدا أن نقل طهران طائرات مسيرة إلى موسكو انتهاك لقرار المجلس رقم 2231 المؤيد للاتفاق النووي مع الغرب.

وتعليقا على الخبر، قالت الخارجية الإيرانية إن "مزاعم" إرسال طهران أسلحة وطائرات مسيّرة لاستخدامها في الحرب الأوكرانية "غير صحيحة"، مبدية استعدادها لإزالة "سوء الفهم" ورد "الاتهامات" بشأن تزويد موسكو بأسلحة إيرانية.

كما جددت موقف طهران "الواضح والشفاف بضرورة احترام سيادة الدول ووحدة أراضيها طبقا للقرارات الدولية"، مشيرة إلى أن إيران عارضت الحرب وأكدت ضرورة وقفها وحل الخلافات عبر الحوار وبطرق سلمية.

قطع العلاقات

في سياق متصل، اقترح وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا اليوم الثلاثاء على الرئيس فولوديمير زيلينسكي قطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران بسبب توفيرها طائرات مسيّرة تستخدمها روسيا في شن ضربات.

وقال كوليبا -في مقطع فيديو نشر على فيسبوك- "في ضوء الدمار الهائل الذي سببته المسيَّرات الإيرانية للبنية التحتية المدنية في أوكرانيا والوفيات والإصابات التي لحقت بشعبنا.. أقدم للرئيس اقتراحا بقطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران".

وذكر الوزير الأوكراني أن طهران زوّدت روسيا بطائرات مسيّرة "بينما تخبرنا أنها ضد الحرب ولا تدعم أي طرف".

ولتبرير اقتراحه، شدد كوليبا على "وجود تقارير عن احتمال استمرار إمدادات الأسلحة من إيران إلى روسيا"، بعد مقالات صحفية أشارت إلى قرب تسليم صواريخ أرض-أرض إيرانية إلى موسكو.

وقال في الفيديو إن "تصرفات إيران تنم عن الشر وهي أكاذيب لن نتساهل معها.. طهران تتحمل المسؤولية الكاملة عن تدمير العلاقات مع أوكرانيا، لكنه وعد بإعادة النظر في هذا الاقتراح "إذا توقفت إيران عن إمداد روسيا بالأسلحة".

يشار إلى أن كييف أعلنت مرارا في الأيام الأخيرة أن روسيا تستخدم طائرات دون طيار إيرانية الصنع، بما في ذلك طائرة شاهد 136، لضرب البنية التحتية المدنية للطاقة في أوكرانيا.

المصدر : وكالات