لقاء بايدن والاشتباك مع الناتو.. بوتين يتحدث حول 9 قضايا متعلقة بحرب أوكرانيا

الرئيس الروسي قال إنه لا يهدف لتدمير أوكرانيا (الأوروبية)

تحدث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الجمعة، عن ملفات وقضايا عديدة مرتبطة بالحرب التي تشنها قواته في أوكرانيا منذ فبراير/شباط الماضي.

وفي حديث للصحفيين في أعقاب قمة في كازاخستان للجمهوريات السوفياتية السابقة، قال الرئيس الروسي إنه لم يندم على الحرب في أوكرانيا.

التعبئة

وحول التعبئة للحرب، قال بوتين: ليست هناك ضرورة لتعبئة جديدة للجيش الروسي.. وزارة الدفاع كانت تعتقد في البداية أننا بحاجة إلى أقل من 300 ألف جندي من الاحتياط".

وكشف أنه "منذ بداية التعبئة إلى اليوم لدينا 200 ألف شخص بمراكز التجنيد وعالجنا الأخطاء التي ظهرت في التعبئة الجزئية السابقة لقواتنا".

وشدد بوتين على أنه ستكون هناك تبعات قانونية للفارين من التعبئة الجزئية للجيش.

اليقظة

وفي جانب آخر، قال بوتين إنه طلب من القوات الروسية تعزيز المراقبة على المنشآت الحيوية مثل الطاقة والمواصلات.

وكشف أن تفجير جسر القرم تم من خلال قنبلة نقلت عبر البحر من ميناء أوديسا.

قلق الجوار

وأقر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجمعة بأن حلفاء موسكو ممثلين بالجمهوريات السوفياتية السابقة "قلقون" إزاء النزاع في أوكرانيا، لكنه اعتبر أن النزاع لا يؤثر على علاقاتهم بالكرملين.

وقال إن "شركاءنا بالطبع مهتمون وقلقون إزاء مستقبل العلاقات الروسية الأوكرانية… لكن هذا لا يؤثر بأي شكل على طابع ونوعية وعمق علاقات روسيا مع هذه الدول".

نقل الحبوب

وبخصوص اتفاق نقل الحبوب الذي توسطت فيه تركيا، قال بوتين إنه لم يؤد إلى وصول الغذاء إلى الدول الفقيرة.

الطاقة والتجارة

وفي جانب الطاقة، استبعد الرئيس الروسي قرب إعادة تشغيل خط نورد ستريم 2 الذي ينقل الغاز الروسي إلى أوروبا.

وقال إن السلطات الألمانية أعطت الأولوية لمصالحها ومصالح الناتو على حساب الوضع الاقتصادي والاجتماعي للألمان.

وأضاف أنهم يطورون خطوطا لوجيستية جديدة بين دول آسيا كما يعززون الشراكة التجارية مع هذه الدول، وأن التبادل التجاري بين روسيا وآسيا مرتفع للغاية منذ سنوات.

لقاء بايدن

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إنه "لا يرى حاجة" لإجراء محادثات مع نظيره الأميركي جو بايدن.

وأضاف بوتين "يجب أن نسأله عمّا إذا كان مستعدًّا لإجراء مثل هذه المحادثات معي أم لا. ولأكون صادقًا فإنني لا أرى ضرورة".

المواجهة مع الناتو

وبخصوص المواجهة بين روسيا والناتو، قال بوتين إن أي اشتباك مباشر بين الطرفين سيؤدي إلى "كارثة عالمية". وأعرب عن أمله في أن يكون "الذين يقولون بذلك" على درجة من الذكاء تمنعهم من اتخاذ مثل هذه الخطوات.

تدمير أوكرانيا

وقال إن ما يحدث اليوم شيء لا يسعد أحدا لكنه كان يمكن أن يحدث لاحقا بشكل أكثر إيلاما، وأكد أنه لا يريد تدمير أوكرانيا ولم يضع هدفا لتحقيق ذلك.

وأوضح الرئيس الروسي أنه ليست لدى قواته نية في تكرار ضرباتها على العاصمة كييف "ولكن لدينا مجموعة من الأهداف".

المفاوضات

وحول المفاوضات، قال بوتين: "كييف تقول إنها تريد المفاوضات والآن اتخذوا موقفا رسميا بمنع التفاوض معنا".

المصدر : الجزيرة