لبنان.. ميقاتي يدعو الحكومة للانعقاد خلال أيام وعون يعتبر تعطيلها خطأ جسيما

Lebanon's President Michel Aoun meets with Lebanese Prime Minister Najib Mikati at the presidential palace in Baabda
ميقاتي (يمين) عبر عن ارتياحه تجاه النتائج التي صدرت عن لقائه اليوم بالرئيس عون (رويترز)

قال رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي اليوم الأربعاء إنه سيدعو الحكومة للانعقاد في غضون أيام لأول مرة منذ نحو 3 أشهر، بينما اعتبر الرئيس ميشال عون أن تعطيل أعمال الحكومة "خطأ جسيم".

وأضاف ميقاتي عقب اجتماعه مع عون أنه أبلغ الرئيس أن الموازنة العامة لعام 2022 باتت جاهزة وسيتم استلامها خلال اليومين المقبلين، وفور استلامها ستتم دعوة مجلس الوزراء للانعقاد.

وتابع رئيس الحكومة اللبنانية أن موافقة الحكومة والبرلمان على الموازنة العامة لعام 2022 مطلب أساسي لصندوق النقد الدولي، وسط محادثات بشأن برنامج دعم يعد أساسيا لإنعاش الاقتصاد اللبناني.

وقال إنه يعتقد أن جدول أعمال الحكومة وعرض الموازنة يزيدان من أهمية اجتماع الحكومة واستبعد أن يتخاذل أحد عن واجبه الوطني.

وكشف أنه تم الاتفاق مع الرئيس عون، على توقيع مرسوم فتح دورة استثنائية لمجلس النواب بشكل فوري، وتابع "اعتبر أن لقائي مع عون اليوم كان مثمرا جدا".

من جهته، قال الرئيس عون في تصريحات صحيفة أن تعطيل الحكومة خطأ جسيم، ولا يحق لأي طرف فعل ذلك.

ورفض حزب الله وحليفته حركة أمل السماح لمجلس الوزراء بالاجتماع منذ 12 أكتوبر/تشرين الأول 2021، وطالبا باستبعاد القاضي طارق البيطار الذي يحقق في انفجار مرفأ بيروت عام 2020.

وحال عدم اجتماع الحكومة دون اتخاذ إجراءات لمعالجة أزمة وصفتها جهات دولية بأنها واحدة من أسوأ الانهيارات المالية في تاريخ العالم، إذ سجلت العملة الوطنية أدنى مستوياتها على الإطلاق عند 30 ألف ليرة للدولار الليلة الماضية، وبذلك تفقد 95% من قيمتها مقارنة بعام 2019.

المصدر : الجزيرة + وكالات