بينها حرب اليمن وأفغانستان.. وزير الخارجية القطري يبحث مع نظيره الإيراني ملفات ثنائية وإقليمية

Iran's Foreign Minister Hossein Amir-Abdollahian meets with Qatar's Deputy Prime Minister and Foreign Minister Mohammed bin Abdulrahman Al Thani, in Tehran
وزير الخارجية القطري (يسار) أكد لنظيره الإيراني أن التهدئة والحوار والاحترام هي سبل استقرار المنطقة (رويترز)

أكد نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني لنظيره الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، في المحادثات التي جرت بينهما في طهران اليوم الخميس، أن التهدئة والحوار والاحترام هي سبل استقرار المنطقة.

من جانب آخر، قالت الخارجية الإيرانية إن الوزيرين بحثا قضايا ثنائية وإقليمية من بينها أفغانستان واليمن.

وأضافت الخارجية الإيرانية أن عبد اللهيان أكد لنظيره القطري أن التصعيد في اليمن سيزيد رقعة الحرب، ويدمّر مسار السلام.

وشدد عبد اللهيان لنظيره القطري على ضرورة التعاون المكثف بين طهران والدوحة لإحلال السلام والاستقرار في اليمن وأفغانستان.

ونقلت الخارجية الإيرانية عن وزير الخارجية القطري تأكيده قلق الدوحة من زيادة التوتر في المنطقة، مشددا على أن لا حلول عسكرية للأزمة اليمنية، وأن الوضع الحالي في اليمن ليس من مصلحة أحد، وأن الحل يتم عبر الحوار.

لقاء الرئيس الإيراني

من جهتها، قالت الرئاسة الإيرانية إن وزير الخارجية القطري التقى الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي وسلّمه دعوة رسمية لحضور قمة الدول المصدرة للغاز في الدوحة.

وأضافت الرئاسة الإيرانية أن رئيسي أكد لوزير الخارجية القطري أن تعميق العلاقات مع دول الجوار يصب في مصلحة الأمن الإقليمي.

كما نقلت الرئاسة الإيرانية أن رئيسي أكد لوزير الخارجية القطري استعداد طهران لتعزيز التعاون الثنائي والإقليمي مع جميع الدول، ومواصلة طهران لسياساتها، وأن ضغوط واشنطن القصوى باتت دون جدوى.

المصدر : الجزيرة