السودان.. ارتفاع قتلى الاحتجاجات والمشاورات الأممية تتواصل مع أطراف الأزمة

أعلنت لجنة أطباء السودان المركزية، الجمعة، ارتفاع عدد قتلى الاحتجاجات منذ 25 أكتوبر/تشرين الأول الماضي إلى 73، بينما أعلنت بعثة الأمم المتحدة أنها ستواصل مشاوراتها مع الأطراف السودانية في غضون أيام.

وأفادت لجنة الأطباء، في بيان الجمعة، بوفاة المتظاهر محمد فيصل خلف الله (25 عاما) بعد معاناة في العناية المركزة.

واتهم البيان قوات الأمن بإطلاق الرصاص الحي على المتظاهر خلف الله، مما أدى إلى إصابته بالعنق، وذلك خلال مشاركته في تظاهرات الاثنين الماضي بمدينة ود مدني في ولاية الجزيرة وسط البلاد.

وفي وقت سابق الجمعة، تظاهر مئات السودانيين بالعاصمة الخرطوم، للمطالبة بعودة الحكم المدني الكامل في البلاد.

مشاورات أممية

في غضون ذلك، أعلنت البعثة الأممية لدعم الانتقال في السودان "يونيتامس" أنها ستواصل مشاوراتها مع الأطراف السودانية خلال أيام، موضحة أن الاجتماعات ستشمل جهات عدة منها الجيش وقوات الأمن وأحزاب وحركات مسلحة وعائلات قتلى الاحتجاجات.

وستجتمع البعثة أيضا بممثلي تجمع المهنيين والحركات المسلحة الموقعة على اتفاقية جوبا للسلام في أكتوبر/تشرين الأول 2020، كما سيتمّ إدراج الجيش وقوات الأمن في إطار المشاورات هذا الأسبوع، وفق البيان.

وأشارت البعثة إلى أن المشاركين في المشاورات خلال الأسبوع الثاني قدموا اقتراحات عملية حول كيفيّة المضي قدما نحو الانتقال وطرحوا وجهات نظر بشأن نطاق عملية المشاورات ومعاييرها، بما في ذلك سبل تعزيز الدعم الدولي.

ومنذ 25 أكتوبر/تشرين الثاني الماضي، يشهد السودان احتجاجات ردا على إجراءات استثنائية اتخذها قائد الجيش عبد الفتاح البرهان، أبرزها فرض حالة الطوارئ وحل مجلسي السيادة والوزراء الانتقاليين، وهو ما تعتبره قوى سياسية "انقلابا عسكريا" في مقابل نفي الجيش.

المصدر : وكالات