بعد جدل واسع.. البرلمان الفرنسي يقر نهائيا "جواز التطعيم" ضد كورونا

A demonstrator holds a placard that reads "No to the health passport" as people attend a demonstration called by French political party "Les Patriotes" against COVID-19 health pass as France sees an increase in coronavirus disease (COVID-19) cases and hospitalisations, in Paris, France, December 18, 2021. REUTERS/Sarah Meyssonnier 2021-12-18T163143Z_2140712963_RC21HR9DR0ZL_RTRMADP_3_HEALTH-CORONAVIRUS-FRANCE-PROTEST
متظاهرون رافضون للجواز التطعيمي خلال احتجاج لهم منتصف الشهر الماضي (رويترز)

أقر البرلمان الفرنسي، اليوم الأحد، في تصويت أخير، مشروع قانون جواز التطعيم الذي ترغب الحكومة في تطبيقه سريعا مع تجدد تفشي وباء كوفيد-19.

وتم اعتماد التشريع الجديد، في تصويت أخير بمجلس النواب اليوم، بتأييد 215 صوتا مقابل 58 صوتا رافضا و7 نواب امتنعوا عن التصويت، مما يضع حدا لأسبوعين من الجدل التشريعي والسياسي في هذه القضية.

وقالت وكالة الصحافة الفرنسية إن النواب الاشتراكيين سيلجؤون إلى المجلس الدستوري لضمان احترام "الحريات الأساسية" مما سيؤخر صدور القانون بضعة أيام.

وكان مراسل الجزيرة في باريس نور الدين بوزيان قد أفاد بأن جلسة مجلس النواب تنعقد بغياب وزير الصحة بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد، والذي كان في الخطوط الأمامية للدفاع عن مشروع جواز التطعيم.

وقبل هذا التصويت، كان مجلس الشيوخ -ذو الأغلبية اليمينية- قد اعتمد النص في قراءة ثانية أمس، مع الإبقاء على بعض نقاط الخلاف مع مجلس النواب الذي يهيمن عليه حزب الرئيس إيمانويل ماكرون، والذي كان له القرار الأخير.

FILE PHOTO: People queue for tests ahead of Christmas, amid the spread of the coronavirus disease (COVID-19) pandemic, in Paris, France, December 23, 2021. REUTERS/Christian Hartmann/File Photo
فرنسا تشهد ارتفاعا في أعداد الإصابات (رويترز)

خلافات ورفض

وحسب مراسل الجزيرة فإن الخلافات تمثلت في 4 نقاط: رفض مجلس الشيوخ فرض جواز التطعيم على كل المدن، إلا إذا كانت المدينة فيها نسبة تطعيم أقل من 80%، أو أن تكون نسبة الإصابات فيها أقل من 10 آلاف إصابة.

كما رفض هذا المجلس أن يطالب أصحاب المطاعم أو المقاهي أو المشرفون على المسارح ودور السينما وغيرهم من الأشخاص بإظهار جواز التطعيم، مبينين أن هذا الأمر من صلاحيات الشرطة.

ويضيف مراسل الجزيرة أن مجلس الشيوخ أيضا رفض أن تفرض الحكومة على المؤسسات التي لا تطبق نظام "العمل عن بعد" غرامات مالية.

وجاء إقرار القانون بصيغته النهائية اليوم رغم تحركات ومظاهرات رافضة شهدتها العاصمة باريس ومدن أخرى الفترة الماضية.

وفي ظل معدلات إصابة بلغت حوالي 300 ألف حالة يوميا على مدى أسبوع، تأمل الحكومة في بدء تطبيق جواز التطعيم في 20 يناير/كانون الثاني الجاري.

وسيكون من الضروري إثبات التطعيم لحضور الأنشطة الترفيهية ودخول المطاعم والحانات والمعارض واستعمال وسائل النقل العام بين الأقاليم، ولن يكفي حمل نتيجة اختبار سلبية إلا لدخول المرافق الصحية. وسيتم تطبيق البطاقة الجديدة لمن يبلغون 16 عاما وما فوق.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية