لبنان.. متظاهرون يقطعون الطرق احتجاجا على تردي الأوضاع المعيشية

Trucks placed by demonstrators block a road during a protest against spiralling petrol prices and worsening economic conditions, in Dora
شاحنات تقطع حركة السير على أحد الطرق في بيروت (رويتز)

قطع متظاهرون لبنانيون الكثير من الطرق في بلدهم صباح اليوم الخميس، احتجاجا على تردي الأوضاع الاقتصادية، وذكرت خدمة "التحكم المروري" في لبنان في تغريدة لها على تويتر أن المحتجين قطعوا السير على الكثير من الطرق والتقاطعات.

وتجمع المحتجون مساء أمس الأربعاء، واعتصم عدد منهم أمام مصرف لبنان المركزي في منطقة الحمرا (غربي العاصمة بيروت)، وفرع لمصرف في مدينة طرابلس مطالبين بـ"رحيل ومحاكمة المنظومة الفاسدة الحاكمة".

ووفق الوكالة الوطنية الرسمية للإعلام في لبنان، تجمع محتجون أمام مقر المصرف تحت شعار "إسقاط منظومة الفساد والإجرام والتفقير" رافعين الأعلام اللبنانية، احتجاجا على الوضع المالي والمعيشي المتردي.

وأضرم عدد من المحتجين النار بأحد المكاتب التابعة لمصرف لبنان، مما دفع القوى الأمنية إلى منعهم، كما أغلق البعض الطريق أمام المصرف بإطارات مشتعلة.

وتجري هذه الاحتجاجات وسط إجراءات أمنية مشددة من الجيش اللبناني وفرقة مكافحة الشغب والقوى الأمنية.

ويعاني لبنان منذ عامين أزمة اقتصادية طاحنة غير مسبوقة أدت إلى انهيار قياسي في قيمة العملة المحلية مقابل الدولار، حيث بلغ سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية 32 ألف ليرة، فضلا عن تراجع حجم التدفقات المالية من الخارج، وارتفاع في حجم الدين وشح في الوقود والأدوية، وانهيار القدرة الشرائية للمواطنين.

وفي مطلع يونيو/حزيران الماضي وصف البنك الدولي الأزمة في لبنان بأنها "الأكثر حدة وقساوة في العالم"، وصنفها ضمن أصعب 3 أزمات سجلت في التاريخ منذ أواسط القرن الـ19.

المصدر : وكالات