جائحة كورونا.. تحذير أوروبي من تكرار الجرعات المعززة والمتحور أوميكرون يتفشى بوتيرة غير مسبوقة

COVID-19 booster vaccination in Bali, Indonesia
حملة لإعطاء جرعة معززة للقاح في بالي بإندونيسيا (الأناضول)

حذت وكالة الأدوية الأوروبية حذو منظمة الصحة العالمية في التحذير من اتخاذ الجرعات المعززة للقاح فيروس كورونا وسيلة لمكافحة الجائحة، وذلك في الوقت الذي يتفشى فيه المتحور أوميكرون بوتيرة لم يسبق لها مثيل.

وقالت وكالة الأدوية الأوروبية -أمس الأربعاء- إن الجرعات المعززة المتكررة للقاح فيروس كورونا قد تضعف جهاز المناعة ولا تحقق جدواها.

وأوضحت الوكالة أن تكرار تلك الجرعات كل 4 أشهر قد ينهك المحصنين في نهاية المطاف. وتأتي هذه النصيحة في الوقت الذي تبحث فيه بعض الدول إمكانية إعطاء جرعات معززة إضافية لتوفير مزيد من الحماية مع ارتفاع معدل الإصابات بالمتحور أوميكرون.

وقد حذر خبراء منظمة الصحة العالمية -يوم الثلاثاء- من أن الاكتفاء بإعطاء جرعات معززة لا يشكل إستراتيجية قابلة للاستمرار في مواجهة المتحورات الناشئة، ودعوا إلى لقاحات جديدة تكون أنجع في الحماية من انتقال العدوى.

وقالت اللجنة الاستشارية الفنية بشأن جائحة كوفيد-19 في منظمة الصحة العالمية في بيان إن "إستراتيجية تطعيم تقوم على تكرار الجرعات المعززة (من اللقاحات المتوفرة) ليست مناسبة أو قابلة للاستمرار".

إحصاءات منظمة الصحة

في غضون ذلك، يتفشى المتحور أوميكرون بوتيرة لم يشهدها العالم منذ بدء الجائحة، وفقا لما أكده مدير منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس في مؤتمر صحفي الأربعاء.

وقال غيبريسوس إنه رغم أن أوميكرون يسبب أعراضا أقل شدة من المتحورات السابقة، فإنه يبقى خطرا وخصوصا لغير المطعمين، وأشار إلى أن عدد الإصابات الجديدة بأوميكرون في العالم بلغ 15 مليونا في الأسبوع الماضي فقط.

وفيما يتعلق ببرامج التطعيم في العالم، قال مدير منظمة الصحة العالمية إن 90 دولة في العالم طعمت 40% فقط من سكانها حتى الآن، وإن 36 دولة لم تتمكن من تطعيم سوى 10% من سكانها.

وصرح غيبريسوس "بعض العوائق التي واجهناها بشأن الإمدادات بدأت تزول الآن، لكننا لا نزال بعيدين عن بلوغ هدف تطعيم 70% من سكان العالم بحلول منتصف العام الجاري".

المصدر : الجزيرة + وكالات