مصر.. جنايات دمنهور تقضي بإعدام 24 بينهم قيادي في الإخوان

إحدى جلسات محاكمة أعضاء في جماعة الإخوان بمصر (الجزيرة-أرشيف)
إحدى جلسات محاكمة أعضاء في جماعة الإخوان بمصر (الجزيرة-أرشيف)

قضت محكمة مصرية اليوم الخميس بإعدام 24 شخصا -بينهم عضو مكتب مجلس شورى جماعة الإخوان المسلمين محمد سويدان- على خلفية اتهامهم في القضية المعروفة إعلاميا بـ"أتوبيس رشيد"، وقضية مقتل أمين شرطة.

وأصدرت محكمة جنايات دمنهور في محافظة البحيرة (شمالي مصر) حكما بإعدام 16 شخصا، بينهم مسؤول المكتب الإداري لجماعة الإخوان في المحافظة بتهمة تفجير عبوة ناسفة في حافلة للشرطة بمركز رشيد عام 2015، وأسفر الحادث عن مقتل 3 أمناء شرطة، وإصابة 39 آخرين من أمناء وأفراد الشرطة.

وأشارت صحيفة الأهرام الحكومية إلى أن المتهمين واجهوا اتهامات، بينها حيازة أسلحة ومتفجرات، وقتل 3 شرطيين عمدا، وتمويل جماعة إرهابية، وهي تهم نفاها المتهمون خلال التحقيقات.

كما قضت محكمة جنايات دمنهور بإعدام 8 آخرين بتهمة قتل أمين شرطة من مباحث مركز الدلنجات في ديسمبر/كانون الأول 2014، وذلك في مدينة الدلنجات (شمالي البلاد).

ولا توجد إحصائيات رسمية بشأن أحكام الإعدام هذا العام، غير أن حكما بالإعدام نفذ بحق 10 أشخاص في أبريل/نيسان الماضي ويوليو/تموز الجاري، في حين تم صدور أحكام نهائية بحق 12 من قيادات الجماعة في يونيو/حزيران الماضي بقضية فض رابعة عام 2013.

المصدر : الجزيرة + الأناضول

حول هذه القصة

المزيد من أخبار
الأكثر قراءة