إدانة أميركية ومصرية.. تنظيم الدولة يعلن مسؤوليته عن تفجير في سبها الليبية خلف مقتل ضابطين

عبدالحميد الدبيبة أدان الهجوم الإرهابي وتوعد المنفذين (رويترز)
عبدالحميد الدبيبة أدان الهجوم الإرهابي وتوعد المنفذين (رويترز)

تبنى تنظيم الدولة تفجير سيارة قرب بوابة أمنية في المدخل الشرقي لمدينة سبها، جنوبي ليبيا، حسبما نقلته "رويترز".

وقالت وزارة الداخلية في حكومة الوحدة الوطنية إن التفجير أسفر عن مقتل ضابطين، وإصابة خمسة من أفراد مديرية أمن سبها.

وقد قرر المجلس الرئاسي في ليبيا، في اجتماع طارئ في طرابلس بحضور رئيس جهاز المخابرات العامة، توفير الدعم اللازم والاحتياجات العاجلة للأجهزة الأمنية بالجنوب، كما قرر الاجتماع وضع الآليات والخطط لمكافحة الإرهاب في مناطق ليبيا كافة.

وأدان رئيس الحكومة الليبية عبدالحميد الدبيبة الهجوم "الإرهابي الجبان" وقدم تعازيه لأسر "الشهيدين".

ويعد هذا الهجوم الأول منذ أكثر من عام في مدينة سبها أكبر مدن الجنوب الليبي الواقعة على بعد نحو 750 كيلومترا جنوب غرب العاصمة طرابلس، وتخضع لسيطرة قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر منذ أكثر من عامين.

إدانة أميركية مصرية

من جانبها، أدانت سفارة الولايات المتحدة في ليبيا الهجوم الذي وقع في مدينة سبها.

وقالت السفارة، في بيان، إن هناك قوى مصممة على تقويض الاستقرار والوحدة في ليبيا، وشددت على أنها ستقف إلى جانب من سمتهم الملتزمين ببناء مستقبل أكثر سلامًا وازدهارًا لهذا البلد، وفق تعبيرها.

وإلى جانب "الإدانة الشديدة" قال بيان السفارة الأميركية "بينما ننتظر المزيد من التفاصيل حول هذا التفجير المميت، علينا أن نتذكر أنّ هنالك قوى مصممة على تقويض الاستقرار والوحدة في ليبيا".

وأضاف "سنقف مع أولئك الملتزمين ببناء مستقبل أكثر سلامًا وازدهارًا لليبيا، من خلال إجراء الانتخابات، وتوحيد مؤسسات البلاد، ومكافحة الإرهاب، والعمل على التنفيذ الكامل لاتفاق وقف إطلاق النار".

فيما جددت الخارجية المصرية، في بيان، "التأكيد على وقوف مصر الكامل مع ليبيا ضد كل ما ينال من أمنها واستقرارها، ودعمها في مواجهة كافة أشكال العنف والتطرف والإرهاب".

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أعلن مجلس النواب الليبي رفضه لبيان سفارات 4 دول أوروبية والولايات المتحدة في طرابلس، الذي دعا لإجراء الانتخابات في موعدها وحذّر من إجراء تغييرات، واستغرب المجلس الأعلى للدولة في ليبيا الدعوة الغربية.

7/5/2021
المزيد من أخبار
الأكثر قراءة