في أول رحلة رسمية لها خارج البلاد.. طائرة كامالا هاريس تضطر للعودة بسبب عطل فني

العطل كان مسألة فنية ولا توجد مخاوف كبيرة تتعلق بالسلامة (رويترز)
العطل كان مسألة فنية ولا توجد مخاوف كبيرة تتعلق بالسلامة (رويترز)

اضطرت طائرة تقل كامالا هاريس نائبة الرئيس الأميركي -التي تقوم بأول رحلة خارجية لها إلى غواتيمالا- اليوم الاثنين للعودة والهبوط بعد وقت قصير من إقلاعها بسبب عطل فني.

ولدى خروجها من الطائرة -التي هبطت في قاعدة أندروز الجوية قرب واشنطن- قالت هاريس للصحفيين "أنا بخير، أنا بخير"، مضيفة "قمنا جميعا بتلاوة صلاة صغيرة، لكننا في حالة جيدة".

من جهتها، قالت سيمون ساندرز المتحدثة باسم هاريس "إنها مسألة فنية، لا توجد مخاوف كبيرة تتعلق بالسلامة"، مشيرة إلى أن نائبة الرئيس ستستخدم طائرة أخرى.

وأفاد صحفي كان على متن الطائرة بسماع "صوت غير عادي" عند إقلاع الطائرة المعروفة باسم "إير فورس تو"، لكنه قال إن الهبوط كان "طبيعيا بشكل تام".

وستزور هاريس غواتيمالا والمكسيك هذا الأسبوع حاملة "رسالة أمل" إلى منطقة ضربها "كوفيد-19″، ولمعالجة الأسباب الجذرية للهجرة من المنطقة، إحدى القضايا الشائكة التي تواجه البيت الأبيض.

وستركز زيارة هاريس الرسمية يومي الاثنين والثلاثاء على الهجرة والتعاون الاقتصادي، وستكون محطتها الأولى غواتيمالا سيتي.

وكان الرئيس الأميركي جو بايدن قد كلف نائبته هاريس بأخذ زمام المبادرة في الحد من الهجرة من دول أميركا الوسطى إلى الولايات المتحدة.

وذكرت وكالة بلومبيرغ للأنباء أمس الأحد أن رحلة هاريس إلى الدولتين تأتي في إطار تنفيذ إستراتيجية إدارة بايدن للتعامل مع الأعداد القياسية من المهاجرين القادمين من دول أميركا الوسطى.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من أخبار
الأكثر قراءة