أصاب مستشفى سوريًّا.. عشرات الضحايا بقصف مدفعي على عفرين وأنقرة تتهم القوات الكردية

الهجوم أسفر عن قتلى في صفوف الكوادر الطبية في المستشفى (مواقع التواصل)
الهجوم أسفر عن قتلى في صفوف الكوادر الطبية في المستشفى (مواقع التواصل)

قالت مصادر طبية محلية إن 13 شخصا على الأقل قتلوا وأصيب عدد آخر في هجوم بالمدفعية على مدينة عفرين في شمال سوريا اليوم السبت.

واتهمت وزارة الدفاع التركية قوات سوريا الديمقراطية -التي تشكل وحدات حماية الشعب الكردية قوامها الرئيسي- بالمسؤولية عن الهجوم على المستشفى، وقالت إنها ردت عليه بقصف لمواقع القوات الكردية في المنطقة.

وذكرت الوزارة في بيان أن القوات الكردية في منطقة تل رفعت قصفت برشقات مدفعية وصاروخية مناطق مدنية ومشفى الشفاء في مدينة عفرين التابعة لمحافظة حلب شمالي سوريا، مشيرة إلى أن الهجوم أسفر عن مقتل 13 مدنيا وإصابة عدد كبير من المدنيين.

من جهتها، أشارت طواقم الدفاع المدني السورية في المدينة إلى أن القصف أصاب في البداية منطقة سكنية، ثم أصاب قصف آخر بعد قليل مستشفى الشفاء في المنطقة.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن من بين القتلى طبيبا و3 من موظفي المستشفى و3 نساء وطفلا، إضافة إلى مقاتل من قوات المعارضة.

وأظهرت لقطات مصورة نشرت على وسائل التواصل الاجتماعي، القتلى وسط أنقاض مستشفى الشفاء.

في المقابل، نفت قوات سوريا الديمقراطية -التي تدعمها الولايات المتحدة- مسؤوليتها عن الهجوم، بينما قال مكتب حاكم إقليم هاتاي التركي المتاخم لعفرين إنه يحقق في الواقعة، وإن الصواريخ أُطلقت من منطقة تل رفعت الخاضعة لسيطرة الحكومة السورية.

وتعتبر تركيا وحدات حماية الشعب الكردية منظمة إرهابية مرتبطة بحزب العمال الكردستاني الموجود داخل حدودها، وقامت بعمليات توغل داخل الأراضي السورية لدعم مسلحين من المعارضة السورية ضد المقاتلين الأكراد.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قتل ما لا يقل عن 6 أشخاص وأصيب عشرات آخرون بانفجار سيارة مفخخة اليوم السبت، في مدينة عفرين شمالي سوريا.

30/1/2021

قتل 12 شخصا بينهم 6 مدنيين في تفجيرين -بسيارتين مفخختين- استهدفا اليوم الأحد مدينتين تخضعان للمعارضة السورية، في حين حمّلت أنقرة مقاتلي حزب العمال الكردستاني المسؤولية عن الهجومين.

31/1/2021

بعد دخولها أول جيوش الناتو.. تعرف على القصة المدهشة لصناعة الدرونز التركية

تتجاوز الدرونز الجديدة في تركيا حد كونها مجرد سلاح عسكري أو حتى قضية سياسية، لتتحوَّل للمفارقة إلى شعلة مُلهِبة للحماس الشعبي الوطني.. فما قصة تلك الطائرات وكيف أعادت للأتراك هيبتهم؟

29/5/2021
المزيد من أخبار
الأكثر قراءة