اتفاق رعاه رئيس الوزراء.. قوات المعارضة الصومالية تخلي مواقعها في العاصمة مقديشو

A Somali military opposition soldier from Hawiye clan is seen as they move to their barracks after reaching an agreement with the prime minister following clashes over the tenure of the president in Mogadishu
مركبات مزودة برشاشات غادرت معاقل للمعارضة في شمال مقديشو (رويترز)

أخلت قوات المعارضة الصومالية الكثير من مواقعها في مقديشو، وبدأت العودة إلى ثُكناتها، وذلك ضمن اتفاق توصل إليه رئيس الوزراء الصومالي محمد حسن روبلي ومجلس اتحاد المرشحين، لإنهاء حالة التوتر على خلفية تمديد ولاية الرئيس الصومالي لمدة عامين.

وأشرفت على العملية لجنة مشتركة من نواب ووزراء، تمثل الحكومة والمعارضة، بعد أن تسلم رئيس الوزراء مهمة أمن وإدارة العملية الانتخابية التي تعترض سبيلها تحديات عدة.

وغادرت مركبات مزودة برشاشات معاقل للمعارضة في شمال مقديشو، بينما أعلن روبل أن الجنود وافقوا على العودة إلى ثكناتهم بعد مفاوضات مع سياسيين معارضين.

وشمل اتفاق لإنهاء الأزمة التي استمرت شهورا مطالب بعودة القوات المؤيدة للمعارضة إلى الثكنات في غضون 48 ساعة، وابتعاد الجنود عن الحياة السياسية، والتعهد بعدم معاقبة الجنود الذين دعموا المعارضة.

ويشهد الصومال أزمة سياسية منذ تأجيل الانتخابات الجديدة وتمديد ولاية الرئيس محمد عبد الله فرماجو لمدة عامين، وترفض المعارضة قبول التمديد، كما انتقد الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة هذه الخطوة وهددا بفرض عقوبات.

وأيد نواب البرلمان الصومالي -يوم السبت- إلغاء قرار تمديد فترة الرئاسة عامين الذي كانوا قد وافقوا عليه الشهر الماضي، وذلك بعدما عزز اندلاع العنف مخاوف من الانزلاق إلى حرب شاملة بين القوات المؤيدة للرئيس وتلك المناهضة له.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

تنفس الصومال الصعداء بعد إلغاء البرلمان الصومالي تمديد ولاية الرئيس محمد عبد الله فرماجو. وجاء قرار البرلمان وقبله تنازل الرئيس عن فكرة التمديد، بعد ضغوط سياسية وأمنية كادت تعصف بالعملية السياسية.

ألغى مجلس الشعب الصومالي بالأغلبية قرار تمديد ولاية الرئيس الصومالي والبرلمان عامين، وأسند الرئيس، محمد عبد الله فرماجو، مهمة إدارة وأمن العملية الانتخابية إلى رئيس الوزراء محمد حسن روبلي.

بحث مطلق بن ماجد القحطاني المبعوث الخاص لوزير الخارجية القطري مع رئيس الوزراء الصومالي محمد حسين روبلي، في العاصمة الصومالية، علاقات التعاون الثنائي بين البلدين وتطورات الأوضاع في الصومال.

Published On 3/5/2021

أعلنت الحكومة الصومالية عودة العلاقات الدبلوماسية مع كينيا احتراما لمبادئ حسن الجوار. وقال نائب وزير الإعلام الصومالي إن البلدين اتفقا على الحفاظ على صداقتهما، شاكرا أمير دولة قطر على المساعي المبذولة

المزيد من أخبار
الأكثر قراءة