رئيس الموساد يزور البحرين لبحث التعاون الأمني ومستجدات المنطقة

علمي إسرائيل والبحرين
البحرين وإسرائيل وقّعتا على اتفاقية لتطبيع العلاقات في منتصف سبتمبر/أيلول الماضي (وكالات)

التقى رئيس جهاز الموساد الإسرائيلي يوسي كوهين -اليوم الخميس في العاصمة البحرينية- رئيسَ جهاز المخابرات البحريني عادل بن خليفة الفاضل، ورئيسَ جهاز الأمن الإستراتيجي أحمد بن عبد العزيز آل خليفة.

وأفادت وكالة أنباء البحرين أن الجانبين ناقشا آفاق التنسيق والتعاون في سبل دعمها وتعزيزها، وأضافت الوكالة أنه تم بحث أبرز المجالات الأمنية والمستجدات والتطورات الإقليمية. ولم يكشَف عن تفاصيل ما جرى في الاجتماعات.

يذكر أن البحرين وقعت في الوقت نفسه هي والإمارات على اتفاق لتطبيع العلاقات مع إسرائيل في 15 سبتمبر/أيلول 2020، وذلك عقب وساطة إدارة الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب، وتلا توقيع الاتفاقية إبرام عشرات الاتفاقيات بين المنامة وتل أبيب، وذلك في المجالات الاقتصادية والسياحية والصحية والمصرفية والتكنولوجية والطيران.

وكان تقرير أصدرته وزارة الاستخبارات الإسرائيلية في 13 سبتمبر/أيلول الماضي، قال إن ثمة فرصا للتعاون الدفاعي مع البحرين التي وصفها التقرير بأنها تتهددها "فتنة سياسية شيعية توجهها إيران ومن يعملون لحسابها".

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مسؤول إسرائيلي قوله إن التعاون الأمني بين إسرائيل والبحرين يشكل بندًا مركزيا في المحادثات التي تلت التوقيع على اتفاق تطبيع العلاقات بين الطرفين.

وسبق أن أوردت وكالة رويترز -نقلا عن مصدر بحريني- أن أولوية بلاده ستكون التعاون مع إسرائيل في مجال أمن الإنترنت، بعد أن أصدر ملك البحرين مرسوما في أكتوبر/تشرين الثاني الماضي بتأسيس مركز وطني لأمن الإنترنت.

وخلافا لدولة الإمارات، فقد خرجت مظاهرات رافضة لاتفاق التطبيع بين البحرين وإسرائيل، وأصدرت قوى المعارضة في البلد الخليجي بيانات تندد فيه بالاتفاق، فقد قالت جمعية الوفاق الوطني الإسلامية إن اتفاق التطبيع بين مَن وصفته بالنظام الاستبدادي والصهاينة خيانة.

المصدر : الجزيرة + الأناضول