مطالب وإدانات وتعهدات.. تعرف على نتائج اجتماع الوزاري العربي الطارئ حول العدوان الإسرائيلي

قوات الاحتلال الإسرائيلي حولت المسجد الأقصى إلى ساحة معركة (رويترز)
قوات الاحتلال الإسرائيلي حولت المسجد الأقصى إلى ساحة معركة (رويترز)

أصدرت الجامعة العربية بيانا بشأن نتائج الاجتماع الوزاري العربي الطارئ الذي انعقد اليوم الثلاثاء لبحث اعتداءات إسرائيل على الفلسطينيين في القدس المحتلة وقطاع غزة.

وحث الاجتماع الوزاري المحكمة الجنائية الدولية على المضي قدما في التحقيق الجنائي في جرائم الحرب، والجرائم ضد الإنسانية، التي ترتكبها إسرائيل بحق الشعب الفلسطيني الأعزل، وندد البيان الختامي لمجلس الجامعة العربية بحملة التطهير العرقي التي تمارسها إسرائيل في حي الشيخ جراح وبقية أحياء القدس،

ودعا المحكمة الجنائية الدولية إلى توفير كل الإمكانات المادية والبشرية للتحقيق في هذه الجرائم.

كما أدان الاجتماع الجرائم التي ترتكبها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق المصلين العزل في المسجد الأقصى المبارك، التي تصاعدت على نحو خطير خلال الأسابيع والأيام الماضية من شهر رمضان المبارك، وأدت إلى وقوع مئات الإصابات والاعتقالات في صفوف المصلين، وإلى اقتحام وتدنيس قدسية المسجد الأقصى المبارك.

وحذر الوزاري العربي من أن هذه الاعتداءات والجرائم تعد استفزازا صارخا لمشاعر المسلمين في كل مكان، وتنذر بإشعال دوامة من العنف تهدد الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم.

 وأدان بشدة تقويض سلطات الاحتلال حرية العبادة في المقدسات الإسلامية والمسيحية في مدينة القدس، بما في ذلك الاعتداء على المصلين المسيحيين العزل في كنيسة القيامة خلال مناسباتهم الدينية.

وطالب الاجتماع الوزاري الأمم المتحدة والمنظمات الدولية المتخصصة بتحمل المسؤوليات القانونية والأخلاقية والإنسانية من أجل الوقف الفوري لهذا العدوان الإسرائيلي، وتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني، والحفاظ على حقه في حرية العبادة، وحفظ الأمن والسلم في المنطقة والعالم.

وأكد اعتزام الدول الأعضاء اتخاذ الخطوات والإجراءات اللازمة على جميع الصعد والمستويات، بما في ذلك إطلاق تحرك دبلوماسي مكثف، من أجل حماية مدينة القدس والدفاع عن مقدساتها الإسلامية والمسيحية، ودعم حقوق أهلها السياسية والاجتماعية والاقتصادية والإنسانية.

وأدان البيان الختامي بشدة العدوان الواسع للاحتلال الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني في كافة أرجاء الأرض الفلسطينية المحتلة، وتحديدا القصف الهمجي الذي تعمد استهداف المدنيين في قطاع غزة المحاصر واستخدام القوة المفرطة ضدهم، مما أدى إلى استشهاد وجرح عدد كبير من الأطفال والمدنيين الأبرياء.

وقررت جامعة الدول العربية اليوم تشكيل لجنة وزارية عربية لمتابعة التحرك العربي ضد السياسات والإجراءات الإسرائيلية غير القانونية في مدينة القدس المحتلة، والتواصل بهذا الشأن مع الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي وغيرها من الدول المؤثرة دوليا، لحثها على اتخاذ خطوات عملية لوقف السياسات والإجراءات الإسرائيلية غير القانونية.

وترأس الاجتماع دولة قطر الرئيس الحالي لمجلس الجامعة، ويعقد عن بعد عبر تقنية "الفيديو كونفرانس" بحضور الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط.

وقال وزير خارجية قطر الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني إن القصف الإسرائيلي على غزة أمس، الذي أوقع شهداء وجرحى مدنيين، اعتداء إجرامي مدان ومرفوض.

أما الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط فقال: ندعو مجلس الأمن لتحمل مسؤولياته حيال الانتهاك الإسرائيلي الصارخ للقرارات الدولية.

من جانبه، دعا مندوب فلسطين بجامعة الدول العربية لتحرك عاجل لحشد موقف دولي ضاغط على إسرائيل.

ويبحث الاجتماع الجرائم والاعتداءات الإسرائيلية في مدينة القدس المحتلة والمقدسات الإسلامية والمسيحية، خاصة المسجد الأقصى المبارك،

كما يبحث الاجتماع المخططات التي تهدف إلى الاستيلاء على منازل المقدسيين، خاصة التي في حي الشيخ جراح؛ في محاولة لتفريغ المدينة المقدسة من سكانها وتهجير أهلها .

ونقلت وكالة الأنباء القطرية أن الاجتماع يهدف إلى إصدار موقف عربي حازم لوقف الجرائم والاعتداءات الإسرائيلية في مدينة القدس والمسجد الأقصى فورا.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

تعقد منظمة التعاون الإسلامي اليوم اجتماعا طارئا على مستوى المندوبين الدائمين لبحث الاعتداءات الإسرائيلية المتصاعدة بالقدس، في وقت تتواصل فيه ردود الفعل المطالبة بوقف تهجير الفلسطينيين من أرضهم.

11/5/2021
المزيد من أخبار
الأكثر قراءة