عشرات القتلى والجرحى في انفجار سيارة بمقديشو والشرطة تتهم حركة الشباب

تواصل مسلسل التفجيرات في سياق دوامة عنف جديدة في الصومال (الجزيرة)
تواصل مسلسل التفجيرات في سياق دوامة عنف جديدة في الصومال (الجزيرة)

قال مسؤول بخدمة إسعاف إن 20 على الأقل قتلوا وأصيب 30 آخرون في انفجار سيارة ملغومة خارج مطعم قرب الميناء في العاصمة الصومالية مقديشو في وقت متأخر الجمعة.

وقال شهود ووسائل إعلام رسمية إن إطلاقا للنار أعقب الانفجار الذي غطى المنطقة بسحابة من الدخان.

وقال الدكتور عبد القدير أدن من مؤسسة خدمة آمين للإسعاف "نقلنا حتى الآن 20 قتيلا و30 مصابا من موقع الانفجار".

وقال شهود إن الانفجار وقع عند مطعم يمني قرب الميناء.

وقال أحمد عبد الله أحد سكان المنطقة إن سيارة مسرعة انفجرت عند المطعم. وأضاف "كنت ذاهبا إلى المطعم لكنني عدت سريعا عندما وقع الانفجار وغطى المنطقة بالدخان".

وذكر راديو مقديشو الرسمي أن الانفجار أسفر أيضا عن خسائر في الممتلكات وأن الشرطة طوقت المنطقة.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الانفجار، لكن مراسل الجزيرة أفاد بأن الشرطة الصومالية اتهمت حركة الشباب بالوقوف وراء الهجوم.

ونفذت حركة الشباب الإسلامية هجمات مشابهة في الصومال ومناطق أخرى في إطار حملتها للإطاحة بالحكومة في البلد الواقع بمنطقة القرن الأفريقي.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قالت صحيفة لوفيغارو الفرنسية إن الانتخابات التي كانت مقررة في فبراير/شباط الجاري في الصومال أرجئت إلى أجل غير مسمى، مما يثير مخاوف من عودة الصراع المسلح في هذا البلد.

22/2/2021

لا يزال الصراع السياسي ساخنا بين تحالف المرشحين للرئاسة المعارض والحكومة الصومالية. التحالف يتوعد باستمرار تنظيم المظاهرات. والحكومة تتهم جهات خارجية تحرك المعارضة، وتجاهل الحكومة الصومالية.

المزيد من أخبار
الأكثر قراءة