تحقيق لغرفة أخبار الجزيرة يكشف تفاصيل إنشاءات التعبئة الثانية لسد النهضة

كشف تحقيق لوحدة البحوث المتقدمة والاستقصاء بغرفة أخبار الجزيرة تفاصيل عمليات الإنشاء في سد النهضة الإثيوبي، الخاصة بعملية التعبئة الثانية له والتي أعلنت إثيوبيا أنها ستنطلق في الخريف المقبل.

وكشف التحقيق، الذي اعتمد على صور أقمار اصطناعية جرى تحليلها فنيا من قبل خبراء ومختصين، أن عملية حجز المياه خلف السد، واللازمة لتعبئته مرة ثانية، تجري على قدم وساق، بينما تحتاج عمليات الإنشاء اللازمة للتعبئة أكثر من 6 أشهر.

من جانبه، قال وزير الطاقة والنفط السوداني جادين علي عبيد، في مؤتمر صحفي بالخرطوم، إن عدم التوصل إلى اتفاق بشأن تعبئة وتشغيل سد النهضة اضطر بلاده لتخزين كميات إضافية في السدود كإجراء احتياطي؛ ما تسبب في تخفيض التوليد الكهربائي المائي، واستمرار الانقطاع المتكرر للكهرباء.

وقال إبراهيم إدريس، عضو الفريق الإثيوبي المفاوض بشأن سد النهضة، إن الهدف النهائي لمصر والسودان هو تجريد إثيوبيا من حقها في استخدام مياهها لأنشطة التنمية، الآن وفي المستقبل، حسب تعبيره.

وأضاف إدريس أن اقتراح إشراك اللجنة الرباعية في المفاوضات هو إطالة لأمد التعبئة الثانية للسد، وتقويض لحقوق إثيوبيا، وسيادتها.

وقبل أيام، نددت مصر بإعلان إثيوبيا عزمها استكمال ملء سد النهضة حتى لو لم يتم التوصل لاتفاق، واعتبرته محاولة لفرض الأمر الواقع على القاهرة والخرطوم، ودليلا على غياب إرادة أديس أبابا السياسية للتوصل إلى تسوية.

وسبق أن توسطت الولايات المتحدة والبنك الدولي قبل أكثر من عام في مفاوضات سد النهضة، غير أن وساطتهما لم تسفر عن نتائج.

وتصرّ إثيوبيا على بدء الملء الثاني للسد حتى لو لم تتوصل إلى اتفاق، بينما تتمسك مصر والسودان بالتوصل أولا إلى اتفاق ثلاثي، حفاظا على حصتهما السنوية من مياه نهر النيل ومنشآتهما المائية، وسط تعثر مفاوضات يقودها الاتحاد الأفريقي منذ أشهر.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

اتفق السودان ومصر على تعزيز الاتصالات لتفعيل مقترح تشكيل رباعية دولية للتوسط في أزمة سد النهضة، كما أجرى الرئيس المصري اتصالا هاتفيا برئيس الكونغو الديمقراطية الذي يرأس الاتحاد الأفريقي حاليا.

12/3/2021

نددت مصر بإعلان إثيوبيا عزمها استكمال ملء سد النهضة حتى لو لم يتم التوصل لاتفاق، واعتبرته محاولة لفرض الأمر الواقع على القاهرة والخرطوم، ودليلا على غياب إرادة أديس أبابا السياسية للتوصل إلى تسوية.

18/3/2021
المزيد من أخبار
الأكثر قراءة