تعاون إسرائيلي إماراتي في تكنولوجيا التصدي للطائرات المسيرة

وحدة تشغيل الطائرات المسيرة بسلاح الجو الإسرائيلي  من تصوير الجيش الإسرائيلي حصلت عليها كصحافي مشارك بالبيانات والصور الصادرة عن الجيش للإعلام"
وحدة تشغيل الطائرات المسيرة بسلاح الجو الإسرائيلي (الجزيرة)

قالت شركة صناعات الطيران والفضاء الإسرائيلية "إسرائيل إيروسبيس إندستريز" اليوم الخميس إنها ستتعاون مع شركة إيدج الإماراتية المتخصصة في التكنولوجيا المتقدمة في قطاع الدفاع، لتطوير نظام دفاعي متقدم مضاد للطائرات المسيرة.

وقالت الشركة الإسرائيلية التابعة للدولة، وهي من الشركات الكبرى في إسرائيل في الصناعات الدفاعية، في بيان إن الشركتين ستعملان على تطوير نظام متقدم للتصدي للطائرات المسيرة "خصيصا لسوق الإمارات، ويقدم عدة فوائد واسعة النطاق لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وخارجها".

وتركز إيدج، المكلفة بتزويد القوات المسلحة الإماراتية بأسلحة متقدمة، على تطوير الطائرات المسيرة والمركبات التي لا يقودها بشر والأسلحة الذكية وأدوات الحرب الإلكترونية بدلا من الأسلحة التقليدية.

وتملك الإمارات بالفعل نظام دفاع جوي متطورا مضادا للصواريخ الباليستية هو نظام ثاد الأميركي.

وكثفت حركة الحوثي اليمنية في الآونة الأخيرة هجمات الطائرات المسيرة على السعودية، وسبق أن هددت بشن هجمات مماثلة على الإمارات.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

على مدار سنوات نسجت علاقات سرية بين شركات إسرائيلية -مختصة بصناعة الأسلحة والتكنولوجيا والسايبر- ودولة الإمارات، وهي العلاقات التي مهدت للتعاون الاستخباراتي والعسكري والأمني بين البلدين.

29/8/2020

كشفت وثيقة رسمية إسرائيلية أن اتفاق التطبيع مع الإمارات يمهد لتكثيف التعاون العسكري بينهما بالبحر الأحمر، وفق وسائل إعلام عبرية. وقد وصل رئيس الموساد لأبو ظبي لوضع اللمسات الأخيرة على الاتفاق.

18/8/2020
المزيد من أخبار
الأكثر قراءة