غمرتهم مياه الأمطار.. غرق 24 شخصا في "مصنع غير مرخص" للنسيج بطنجة شمالي المغرب

السلطات قالت إن "المصنع" يوجد في سرداب تحت الأرض بحي سكني، وداهمته مياه الأمطار مما تسبب في مصرع كثيرين

السلطات هرعت إلى عين المكان لإنقاذ من بقي على قيد الحياة (الفرنسية)
السلطات هرعت إلى عين المكان لإنقاذ من بقي على قيد الحياة (الفرنسية)

أعلنت السلطات المغربية انتشال 24 جثة من داخل وحدة صناعية "غير مرخصة" للنسيج بمدينة طنجة شمالي البلاد، وذلك بعد تسرب مياه الأمطار إليها ومحاصرة عدد من الأشخاص الذين كانوا يعملون بداخلها.

وقالت السلطات المحلية إنه تم إنقاذ 10 أشخاص آخرين، وإن البحث لا يزال مستمرا لإنقاذ بقية الأشخاص المحاصرين.

وأشارت السلطات إلى أنها فتحت تحقيقا للكشف عن ظروف وملابسات الحادث وتحديد المسؤولين عنه.

السلطات فتحت تحقيقا لكشف ملابسات الفاجعة (الفرنسية)

ونقلت وكالة أنباء المغرب الرسمية بيانا عن سلطات مدينة طنجة أن "مصنعا للنسيج مخالفا (غير مرخص) في مرآب (سرداب) تحت الأرض بحي سكني، داهمته مياه الأمطار، مما تسبب في مصرع 24 شخصا من العاملين فيه".

ولفت البيان إلى أن "تدخل السلطات المحلية والأمنية ساهم في إنقاذ 10 أشخاص، نقلوا إلى المستشفى الحكومي لتلقي الإسعافات الأولية، في حين تم انتشال جثث 24 شخصا، وما زالت عمليات البحث والإنقاذ مستمرة".

ولم يشر البيان إلى سبب الوفاة، إلا أن وسائل إعلام محلية ذكرت أن تسرب مياه الأمطار أدى إلى تضرر تجهيزات كهربائية، مما نتج عنه صعق عدد من العاملين.

وتم فتح تحقيق جنائي من قبل السلطات المختصة تحت إشراف النيابة العامة للكشف عن ظروف وحيثيات الحادث وتحديد المسؤوليات، وفق المصدر ذاته.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن ناجين قولهم إن مياه الأمطار ملأت الطابق السفلي بسرعة، ورجحت أن يكون التماس الكهربائي هو ما تسبب في سقوط ضحايا بهذا العدد.

ويشهد المغرب منذ أيام تساقطا كثيفا للأمطار والثلوج بعدد من جهات وأقاليم (محافظات) البلاد.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من أخبار
الأكثر قراءة