سفير أنقرة ببغداد: طهران آخر من يعطينا درسا في احترام حدود العراق

يلدز رفض تعليق نظيره الإيراني على التدخل التركي في العراق (الأناضول)
يلدز رفض تعليق نظيره الإيراني على التدخل التركي في العراق (الأناضول)

قال السفير التركي لدى العراق فاتح يلدز في تغريدة على تويتر إن سفير إيران لدى بغداد إيرج مسجدي هو آخر شخص يمكن أن يلقن أنقرة درسا في احترام حدود العراق.

وفي تغريدة عبر توتير، رد يلدز على تصريح لمسجدي الذي دعا تركيا -في مقابلة صحفية- إلى "مغادرة العراق واحترام أراضيه".

وأمس السبت، نشر موقع صحفي عراقي جزءا من تصريح مسجدي قال فيه "نرفض التدخل العسكري في العراق، وينبغي على القوات التركية ألا تشكل تهديدا أو أن تنتهك الأراضي العراقية".

وأضاف مسجدي "ما شأن تركيا في (قضاء) سنجار؟" وهو قضاء يتبع محافظة نينوى في شمال العراق شنت فيه تركيا عدة غارات على مواقع يتمركز فيها عناصر لحزب العمال الكردستاني.

وقال "هذا شأن داخلي، ويجب على العراقيين أنفسهم حل تلك المسألة، ولا علاقة لتركيا باتخاذ قرار في هذا الخصوص".

وعلق نظيره التركي على حسابه في تويتر "سيكون سفير إيران آخر من يلقي محاضرة على تركيا حول احترام حدود العراق".

وعلى إثر السجال تدخل رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي فكتب مغردا "ممثلو البعثات الدبلوماسية في العراق واجبهم تمثيل بلدانهم وتعزيز التعاون بين البلدين، فعلى بعض ممثلي تلك البعثات أن يعي جيدا واجباته، ولا يتدخل فيما لا يعنيه، ويحترم سيادة العراق لكي يُعامل بالمثل".

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي + وكالات

حول هذه القصة

قال سفير إيران لدى العراق إيرج مسجدي، الثلاثاء، إن طهران تحتفظ بحقها في الانتقام من الولايات المتحدة لاغتيالها القائد السابق لفيلق القدس الإيراني، قاسم سليماني، مطلع العام الحالي.

المزيد من أخبار
الأكثر قراءة