العراق.. مقتل 12 من الجيش والحشد في انفجار سيارة مفخخة بالأنبار

مواجهة سابقة بين القوات العراقية وتنظيم الدولة (رويترز)
مواجهة سابقة بين القوات العراقية وتنظيم الدولة (رويترز)

قالت مصادر أمنية وأخرى بالحشد العشائري إن 12 من عناصر الجيش والحشد قتلوا في انفجار سيارة مفخخة في محافظة الأنبار غربي العراق اليوم الأحد.

وأضافت المصادر أن الانفجار استهدف قوة مشتركة من الجيش والحشد العشائري كانت تقوم بمهمة تفتيش في المنطقة.

وأوضحت أن 6 من القتلى من عناصر الجيش، وأن الـ6 الآخرين من عناصر الحشد العشائري.

ونقل مراسل الجزيرة سامر يوسف عن  مصدر أمني، أنه وردت معلومات للأجهزة الأمنية بوجود سيارة ملغمة في عمق الصحراء بين قضائي حديثة وعانة، وعلى إثرها توجهت قوة من الجيش والحشد العشائري لتفكيك السيارة فانفجرت فيهم أثناء مهمتهم، مشيرا إلى جرح 13 آخرين غير القتلى.

وأضاف المراسل، نقلا عن المصدر ذاته، أن هذه المنطقة تعدّ مكانا دائما لعناصر تنظيم الدولة منذ سنوات، وتشهد عادة حوادث تفجير وتعرض للقوات الأمنية، لذلك تشرع القوات الأمنية بشكل شبه يومي في عمليات تفتيش فيها للقضاء على ما يسمى بقايا تنظيم الدولة.

ملاحقة تنظيم الدولة

وفي تطور ميداني آخر أعلنت خلية الإعلام الأمني في العراق بدء عملية أمنية لملاحقة بقايا تنظيم الدولة الإسلامية في محافظة ديالى شرقي البلاد.

وأضافت الخلية -في بيان لها- أن القوات الأمنية ستواصل مطاردة بقايا التنظيم، فقد باشرت قيادة عمليات ديالى بتنفيذ عملية أمنية مشتركة من خلال الفرقة الخامسة بالجيش العراقي ومحور ديالى للحشد الشعبي وبإسناد من الطيران.

وأشارت إلى أن هذه العملية التي ستستمر أياما عدة تستهدف القضاء على عناصر تنظيم الدولة في  قضاء خانَقين التابع لمحافظة ديالى.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قال مستشار الأمن القومي العراقي قاسم الأعرجي إن بلاده ليست جزءا من أي مشكلة إقليمية، بل هي جزء من الحل، موضحا أن العراق سيعمل على الاستفادة من خبرات الناتو، لأن تنظيم الدولة لا يزال يشكل خطرا.

المزيد من أخبار
الأكثر قراءة