احتفالا باليوم الوطني.. أمير قطر يشهد فعاليات المسير الوطني

سمو الأمير المفدى وسمو الأمير الوالد يشهدان مسير اليوم الوطني للدولة 2021، الذي أقيم على كورنيش الدوحة صباح اليوم.الصور من موقع الديوان الاميري
أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني (يمين) والأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني يشهدان مسير اليوم الوطني للدولة (مواقع التواصل)

شهد أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني فعاليات المسير الوطني للدولة 2021، الذي أقيم على كورنيش الدوحة ضمن احتفالات قطر بيومها الوطني.

كما شهد المسير الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، وأعضاء الحكومة وكبار المسؤولين في البلد، وعدد من المسؤولين والضيوف الأجانب ورؤساء البعثات الدبلوماسية المعتمدون لدى الدولة، وعدد من كبار ضباط القوات المسلحة، فضلا عن الأعيان وجمهور غفير من المواطنين والمقيمين.

واليوم الوطني القطري -الذي ينظم هذا العام تحت شعار "مرابع الأجداد أمانة"- هو الذكرى السنوية لتولي الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني (مؤسس دولة قطر) الحكم عام 1878.

وهنّأ الأمير -في تغريدة عبر حسابه على موقع تويتر- أهل قطر والمقيمين بها بذكرى اليوم الوطني للدولة، متمنيا لهم دوام الأمن والاطمئنان للوطن.

ويعد المسير الوطني تقليدا سنويا في اليوم الوطني، حيث تشارك كافة القطاعات العسكرية والشرطية في عرض عسكري يحضره أمير الدولة، ويقام على كورنيش الدوحة وسط مشاركة شعبية كبيرة.

وبعد عزف النشيد الوطني، وإطلاق 18 طلقة مدفعية تيمنًا بتاريخ تأسيس دولة قطر، بدأ المسير بالعرض البحري المرئي لمجموعة من القطع البحرية الحديثة من سفن النقل والدعم اللوجستي، والزوارق السريعة، والسفن والزوارق القتالية المجهزة بأحدث المنظومات الدفاعية والهجومية.

تبع ذلك العرض الجوي لعدة أنواع من الطائرات العسكرية متعددة المهام الدفاعية والهجومية، ومجموعة من الطوافات تقدمتهم مروحية "الأباتشي"، بالإضافة إلى الطائرات الحربية المقاتلة والعمودية والنقل الجوي وطائرات الشحن وطائرات الإخلاء والطائرات الاستعراضية.

ثم بدأ دخول مشاة القوات المسلحة تتقدمهم دبابة من نوع "ليوبارد" ومدرعتا "جيوبارد" دفاع جوي، ومن ثم دخول السرايا من طابور القوات البرية وطابور القوات الجوية، وطابور القوات البحرية، والدفاع الجوي، والشرطة العسكرية، وسلاح الحدود، والكليات العسكرية المختلفة، والقوات الخاصة المشتركة، وقوة الإسناد العامة، ومشاة الحرس الأميري، ومشاة وزارة الداخلية، وطابور أمن المنشآت، وقوات الفزعة، ثم تلاه استعراض سرايا قوة الأمن الداخلي (لخويا)، مع دخول الفصائل العسكرية المختلفة، ومجموعة الخيالة والهجانة.

واختتم المسير بدخول طلائع الإسقاط المظلي والعروض العسكرية الجوية، وقد أقيم المسير وسط إجراءات احترازية وتدابير وقائية ضد فيروس كورونا المستجد كوفيد-19.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأنباء القطرية (قنا)