ليبيا.. أحزاب تندد بقانون الانتخابات التشريعية والمجلس الأعلى للدولة يرفض تأجيلها

المجلس الأعلى للدولة في ليبيا يقر قانوني الانتخابات الرئاسية والتشريعية
المجلس الأعلى للدولة في ليبيا هيئة انبثقت عن برلمان سابق ومُنحت صلاحيات استشارية (الجزيرة)

أقرّ مجلس النواب الليبي إجراء الانتخابات البرلمانية بعد شهر من الانتخابات الرئاسية المقررة في الـ24 من ديسمبر/كانون الأول القادم، وهو ما رفضه المجلس الأعلى للدولة محمّلا البرلمان مسؤولية أي تأجيل.

وقال الناطق باسم مجلس النواب عبد الله بليحق إن المجلس قرر إجراء الانتخابات البرلمانية القادمة بعد شهر من الانتخابات الرئاسية، بهدف منح المفوضية العليا للانتخابات وقتا لإجرائها.

وأضاف بليحق أن المجلس أضاف مادة إلى قانون انتخاب مجلس النواب تلزم السلطة التشريعية القادمة بضرورة إعادة توزيع المقاعد في الدوائر الانتخابية كافة.

في المقابل، أعلن محمد عبد الناصر الناطق باسم المجلس الأعلى للدولة -وهو هيئة انبثقت عن برلمان سابق ومُنحت صلاحيات استشارية- رفض المجلس ما سماها خروق مجلس النواب المستمرة للاتفاق السياسي الوارد في الإعلان الدستوري، وآخرها إصداره قانون انتخاب البرلمان.

وفي تغريدة له، قال عبد الناصر إن مجلس النواب لم يلتزم باتفاق الصخيرات السياسي الذي يلزمه بالاتفاق مع المجلس الأعلى للدولة بشأن هذا القانون، وحمّل مجلسَ النواب وأعضاءه مسؤولية أي تأجيل أو تعطيل للانتخابات.

رفض حزبي

وقد رفضت أحزاب العدالة والبناء والتغيير والجبهة الوطنية الليبية في بيانات منفصلة قانون الانتخابات البرلمانية الذي أصدره مجلس النواب يوم الاثنين الماضي.

وبرر حزب العدالة والبناء رفضه لقانون الانتخابات البرلمانية بأنه لا يستند إلى الأساس القانوني المنصوص عليه في اتفاق الصخيرات السياسي لجهة ضرورة التشاور مع المجلس الأعلى للدولة بشأنه.

من جهته، شدد حزب الجبهة الوطنية على أن إجراء الانتخابات على أساس النظام الفردي من دون القوائم الحزبية ينذر بما سمّاها مخرجات كارثية ترسّخ الولاءات القبلية على حساب الأفكار والبرامج.

أما حزب التغيير فحث أعضاء مجلس النواب على مراجعة القانون وتعديله لتفادي تكرار نسخة مجلس النواب لعام 2014.

ودعت خريطة الطريق التي تدعمها الأمم المتحدة إلى إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية في 24 ديسمبر/كانون الأول المقبل، لكنها لم تحدد أساسا دستوريا أو قانونيا للتصويت.

وأصدر البرلمان الشهر الماضي قانونا للانتخابات الرئاسية قال منتقدوه إنه يفتح الطريق أمام شخصيات قوية بالترشح من دون المخاطرة بمناصبها الحالية، وتم التصويت عليه من دون اكتمال النصاب القانوني.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أعلن مجلس النواب الليبي إقرار قانون الانتخابات البرلمانية المقررة نهاية العام الجاري، وذلك دون تشاور أو توافق مع شريكه السياسي المجلس الأعلى للدولة وبصيغة تخالف المقترح الذي قدمه الأخير.

Published On 5/10/2021

اختتم وفدا المجلس الأعلى للدولة ومجلس النواب الليبيين مشاوراتهما بالرباط دون الإعلان عن إنهاء الخلاف بشأن الانتخابات البرلمانية، في حين أكد رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي أن الانتخابات ستجرى بموعدها.

Published On 2/10/2021
المبعوث الأممي الخاص يان كوبيش يلتقي رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح في القبة، (موقع بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا)

قال رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح إنه أبلغ الأمم المتحدة أن حكومة الوحدة الوطنية مستمرة في عملها، بينما اعتبر رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي أن عدم وجود رؤية للانتخابات المقبلة هو خطر بحد ذاته.

Published On 25/9/2021

قال رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي إنه سيعقد مؤتمرا دوليا في أكتوبر/ تشرين الأول لحشد الدعم لاستقرار البلاد، محذرا من أنها تواجه “تحديات حقيقية” يمكن أن تقوض الانتخابات.

Published On 24/9/2021
المزيد من أخبار
الأكثر قراءة