النووي الإيراني.. طهران تعلن استئناف المفاوضات دون مشاركة أميركية وواشنطن تبدي استعدادها للعودة

أعلنت طهران اليوم أن المفاوضات النووية المرتقب استئنافها قبل نهاية الشهر المقبل ستكون مع مجموعة 4+1 دون مشاركة الولايات المتحدة، في حين أبدت واشنطن استعداداها للعودة إلى المحادثات.

وقال مساعد وزير الخارجية الإيراني علي باقري إنه اتفق مع ممثل الاتحاد الأوروبي في المفاوضات النووية أنريكي مورا على استئناف مفاوضات فيينا قبل نهاية الشهر المقبل.

وأوضح باقري في حديث متلفز، أن المفاوضات ستكون مع مجموعة 4+1، ومن دون مشاركة الولايات المتحدة، لأن واشنطن غير مهيأة للعودة إلى الاتفاق النووي، حسب تعبيره.

وأكد باقري أن رفع العقوبات الأميركية عن بلاده ستكون على رأس جدول أعمال الجولة السابعة من المفاوضات، مضيفا أنه أجرى مباحثات بناءة مع نائب مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، باعتبار الاتحاد قائما بدور التنسيق في المفاوضات.

وكان وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان أعلن أمس أن بلاده مصممة على خوض المفاوضات النووية قريبا، وأنها ستحافظ في الوقت نفسه على الإطار السابق للمحادثات.

وأكد عبد اللهيان، في مؤتمر صحفي، أن بلاده لن تستأنف مفاوضات فيينا من نقطة الانسداد التي وصلت إليها في الجولات السابقة.

Talks on reviving the 2015 Iran nuclear deal in Viennaجلسة محادثات سابقة في فيينا (رويترز)

ترحيب وتحذير

من جهتها، أكدت الخارجية الأميركية للجزيرة استعداد الولايات المتحدة للعودة إلى مفاوضات فيينا، مشيرة إلى أنها اطلعت على التقارير عن احتمال عودة إيران إلى المفاوضات، لكن ليس لديها أي تفاصيل أخرى بشأن الموضوع.

وأضافت أنه لا يزال من الممكن التوصل إلى تفاهم بشأن العودة إلى الامتثال المتبادل بالاتفاق النووي، وذلك من خلال حل العدد القليل من القضايا التي ظلت عالقة في نهاية الجولة السادسة من المحادثات.

وأكدت الخارجية الأميركية أن هذه الفرصة لن تبقى متاحة إلى الأبد مع استمرار إيران في اتخاذ خطوات استفزازية في المجال النووي، حسب وصفها.

من جهتها، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي إن واشنطن ستبقى ملتزمة بالمضي قدما في المسار الدبلوماسي فيما يتعلق بالملف النووي الإيراني.

وفي تصريحات للصحفيين، أضافت ساكي أن الإطار الذي تعمل بلادها وفقه لايزال هو الامتثال المتبادل للاتفاق النووي.

غير مقبول

في سياق متصل، قال المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية بهروز كمال وندي إن إقدام الوكالة الدولية للطاقة الذرية على نشر تقارير مفصلة بشأن البرنامج النووي الإيراني غير مقبول، ويتعارض مع أسس المعاهدات الدولية.

وأضاف كمال وندي أن انتشار تقارير عن برنامج إيران النووي سياسة جديدة اتخذتها الوكالة تحت ضغوط أطراف خاصة، مؤكدا أن بلاده عبّرت عن استيائها بشأن هذا الأمر عدة مرات للوكالة دون جدوى.

ولوح كمال وندي بأن طهران ستتخذ خطوات مناسبة لوقف هذا السلوك، مؤكدا أن بلاده ستضطر لمراجعة تعاملها مع الوكالة في حال استمرت فيما سماه انتهاك سرية المعلومات التي تحصل عليها خلال عمل مفتشيها في إيران.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

Deputy Secretary-General and Political Director of the European External Action Service, Enrique Mora

قال مسؤول أميركي بارز -اليوم الاثنين- إن جهود إحياء اتفاق إيران النووي تمر “بمرحلة حرجة”، في حين أعلن الاتحاد الأوروبي عن اجتماع مرتقب هذا الأسبوع مع مفاوض إيراني في بروكسل لمناقشة استئناف المحادثات.

Published On 25/10/2021

قال الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي اليوم الأحد إن بلاده ملتزمة بما تعهدت به في إطار الاتفاق النووي، لكن الدول الأوروبية والولايات المتحدة “تعيش أزمة في اتخاذ القرار”.

Published On 24/10/2021
Russia's Governor to the International Atomic Energy Agency (IAEA), Mikhail Ulyanov, waits for the start of talks on reviving the 2015 Iran nuclear deal in Vienna, Austria June 20, 2021. EU Delegation in Vienna/Handout via REUTERS THIS IMAGE HAS BEEN SUPPLIED BY A THIRD PARTY.

يصل المبعوث الأميركي المكلّف بالملف النووي الإيراني روب مالي إلى باريس لإجراء محادثات رباعية (الولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا وبريطانيا)، تتناول سبل استئناف المفاوضات مع طهران بشأن برنامجها النووي.

Published On 22/10/2021
المزيد من أخبار
الأكثر قراءة