الجزائر.. الرئيس تبون يعود إلى ألمانيا لاستكمال العلاج

تبون قاد بعد عودته اجتماعات الحكومة ووقع قانون الموازنة لعام 2021 (رويترز)
تبون قاد بعد عودته اجتماعات الحكومة ووقع قانون الموازنة لعام 2021 (رويترز)

غادر الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون الأحد إلى ألمانيا لاستكمال العلاج من تبعات إصابته بفيروس كورونا، وفق بيان للرئاسة الجزائرية قالت فيه إنه توجه لعلاج "مضاعفات في قدمه إثر إصابته سابقا بكورونا".

وأوضح البيان أن علاج المضاعفات كان مبرمجا قبل عودة الرئيس تبون (75 عاما) من ألمانيا، لكن التزاماته داخل الوطن حالت دون ذلك، وأن إصابة القدم ليست حالة مستعجلة، ولم تصدر أي معلومات عن مدة بقاء الرئيس الجزائري في ألمانيا لاستكمال علاجه.

وعرض التلفزيون العام الأحد مشاهد للرئيس الجزائري في صالون الشرف في قاعدة بوفاريك الجوية قرب الجزائر العاصمة حيث كان في وداعه مسؤولون كبار قبل أن يغادر إلى برلين.

وفي 29 ديسمبر/كانون الأول عاد تبون إلى الجزائر بعد رحلة إلى ألمانيا استمرت شهرين للعلاج من كورونا.

وبعد عودته مباشرة قاد تبون اجتماعات الحكومة، ووقع قانون الموازنة لعام 2021، وصدق على التعديل الدستوري الجديد، وترأس اجتماعا للمجلس الأعلى للأمن، كما أمر بالتسريع في إعداد قانون الانتخابات الجديد.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من أخبار
الأكثر قراءة