إنزال للجيش التركي شمالي العراق لمطاردة العمال الكردستاني

عناصر من الجيش التركي خلال عملية سابقة ضد مسلحي الكردستاني شمالي العراق (الأناضول)
عناصر من الجيش التركي خلال عملية سابقة ضد مسلحي الكردستاني شمالي العراق (الأناضول)

قالت مصادر محلية (شمالي العراق) إن الجيش التركي نفذ إنزالا جويا على مواقع حدودية داخل الأراضي العراقية (شمالي محافظة دهوك) في إقليم كردستان العراق، والذي يأتي في إطار ملاحقة مسلحي حزب العمال الكردستاني.

وأضافت المصادر أن الإنزال تم على 9 مواقع حدودية في ناحية باتيفا (شمالي قضاء زاخو) على الحدود العراقية التركية، وأن قصفا مدفعيا واشتباكات مسلحة وقعت مع عناصر من حزب العمال الكردستاني عقب الإنزال.

وعن الخسائر التي نجمت، ذكر مصدر أمني كردي أنه ليس لديه معلومات مؤكدة حول الخسائر بشكل دقيق؛ لكن هناك معلومات تفيد بأن عنصرين اثنين من حزب العمال قتلا في المعارك.

وفي سياق ذي صلة، قالت منظمة كروكس المسيحية إن رجال دين مسيحيين في العراق يحذرون من أن الهجمات العسكرية التركية داخل الأراضي العراقية في إقليم كردستان ومحافظة نينوى، تتسبب في تشريد مزيد من المسيحيين.

ونقلت المنظمة، التي تعنى بالشؤون المسيحية والكاثوليكية خاصة، وتتخذ من ولاية أريزونا الأميركية مقرا لها، عن الأب عمانوئيل يوخنا قوله إن عددا كبيرا من القرويين المسيحيين اضطروا إلى الهروب من منازلهم بسبب عمليات الجيش التركي، التي تهدف إلى ضرب مواقع مقاتلي حزب العمال الكردستاني التركي المعارض داخل الأراضي العراقية.

وكان الجيش التركي قد وسع هجماته ضمن عمليته المعروفة بـ"مخلب النمر"، والتي كانت أنقرة أعلنت انطلاقها منتصف يونيو/حزيران الماضي لملاحقة مقاتلي حزب العمال الكردستاني التركي المعارض داخل الأراضي العراقية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

تواصل تركيا عمليتها العسكرية في شمال العراق ضد متمرّدي حزب العمال الكردستاني، ولم يصدر بعد أي رد فعل من سلطات إقليم كردستان العراق، لكن بغداد نددت بـ”انتهاك السيادة” واستدعت السفير التركي للاحتجاج.

استدعت الخارجية العراقية السفير التركي في بغداد وسلمته مذكرة احتجاج على خلفية القصف الجوي التركي في شمالي البلاد، وذلك بعدما جددت الطائرات التركية غاراتها على مواقع حزب العمال الكردستاني شمالي دهوك.

المزيد من أخبار
الأكثر قراءة