الحوار الفلسطيني.. اجتماع لقادة حماس لمتابعة المحادثات بإسطنبول مع فتح

هنية أكد على ترسيخ مبدأ الشراكة في بناء المؤسسات الفلسطينية في إطار منظمة التحرير (الأناضول)
هنية أكد على ترسيخ مبدأ الشراكة في بناء المؤسسات الفلسطينية في إطار منظمة التحرير (الأناضول)

أكد رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إسماعيل هنية أن قيادة الحركة ستعقد اجتماعا خاصا بشأن التفاهمات مع حركة فتح لاتخاذ القرار بشأنها، وبحث سبل استكمال الحوار على المستوى الوطني.

وقال هنية في بيان إن حركة حماس تولي أهمية كبيرة لمسار الحوار الوطني استشعارا بالخطر المشترك الذي يتهدد القضية الفلسطينية، موضحا أن التفاهم الإيجابي الذي تم في تركيا استند إلى اتفاقيات القاهرة والاتفاق الشامل المبرم عام 2011.

كما شدد على ترسيخ مبدأ الشراكة في بناء المؤسسات الفلسطينية في إطار منظمة التحرير ومؤسسات السلطة في الضفة وغزة وعبر القيادة الوطنية الموحدة للمقاومة الشعبية.

وأمس الخميس، اختتمت اجتماعات بين حركتي حماس وفتح كانت قد بدأت الثلاثاء الماضي في مقر القنصلية العامة الفلسطينية بمدينة إسطنبول التركية، وقالت الحركتان في بيان مشترك إنهما اتفقتا على رؤية ستقدم لحوار وطني شامل بمشاركة القوى والفصائل الفلسطينية.

وترأس وفد حركة فتح أمين سر اللجنة المركزية للحركة جبريل الرجوب، فيما ترأس وفد حماس صالح العاروري نائب رئيس مكتبها السياسي.

وكان عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد قد صرح بأن الحركتين اتفقتا على إجراء الانتخابات العامة قريبا، مضيفا أنه تم التوافق على إجراء انتخابات تشريعية تعقبها انتخابات رئاسية ثم انتخابات للمجلس الوطني لمنظمة التحرير، على أن يصدر عباس بعد ذلك المراسيم الخاصة بإجرائها.

كما وصف رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية الأجواء التي جرت فيها المحادثات بين وفدي فتح وحماس في إسطنبول بالإيجابية.

وقال اشتية -في بيان صدر مساء أمس- إن الحكومة الفلسطينية مستعدة لتوفير كل متطلبات إنجاح الانتخابات باعتبارها بوابة لتجديد الحياة الديمقراطية، وتقوية جدار الوحدة الوطنية في مواجهة التحديات.

وتشهد الساحة الفلسطينية انقساما منذ يونيو/حزيران 2007 عقب سيطرة حركة حماس على قطاع غزة، ولم تفلح العديد من الوساطات والاتفاقيات في استعادة الوحدة الوطنية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أعلنت حركتا فتح وحماس عقب محادثات في تركيا أنهما اتفقتا على رؤية تتعلق بإنهاء الانقسام وتوحيد الصف لمجابهة ما تتعرض له القضية الفلسطينية، وقالتا إن هذه الرؤية ستعرض قريبا ضمن حوار وطني شامل.

يجري وفد من حركتي فتح وحماس مباحثات اليوم في العاصمة التركية أنقرة، لمناقشة توصيات اجتماع قادة الفصائل الفلسطينية الذي عقد مطلع الشهر الحالي، والذي أقر إنهاء الانقسام الداخلي وإجراء انتخابات عامة.

المزيد من أخبار
الأكثر قراءة