قطر حُرمت من مجالها الجوي.. مسؤول أميركي: حل الأزمة الخليجية يمثل أولوية للبيت الأبيض

شينكر أشاد بالدور القطري في مباحثات السلام الأفغانية (الجزيرة)
شينكر أشاد بالدور القطري في مباحثات السلام الأفغانية (الجزيرة)

قال ديفيد شينكر مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى إن حل الأزمة الخليجية يمثل أولوية بالنسبة لإدارة الرئيس دونالد ترامب، مشيرا إلى أنه لا تزال هناك اختلافات بين أطراف الأزمة.

واعتبر المسؤول الأميركي في مقابلة مع الجزيرة أن الخلاف الخليجي لا يخدم أحدا سوى طهران، وأنه وبسبب هذا الخلاف ليس هناك موقف موحد تجاه التهديد الإيراني.

وأضاف شينكر أن قطر تحرم من المجال الجوي، وتضطر إلى تحليق طائراتها في الأجواء الإيرانية فتدفع مقابل ذلك رسوما، وهذا يعرض الطائرات القطرية إلى الخطر.

وأشاد بالجهود "العظيمة" التي بذلتها الكويت من أجل حل الأزمة، وقال "نحن نتخذ خطوات صغيرة لحل ما تبقى من الخلافات، ونأمل الأيام والأشهر القادمة أن ننجح في حل هذا الخلاف".

وعلى صعيد آخر، نقلت وكالة الأنباء القطرية (قنا) أن شينكر أشاد بجهود الدوحة كشريك فاعل في مكافحة تمويل الإرهاب، عبر جهودها ومواقفها وتشريعاتها، مؤكدا أن تلك الجهود تسهم في منع تمويل ظاهرة الإرهاب.

كما أكد على أهمية التعاون العسكري والأمني بين قطر والولايات المتحدة، مؤكدا أن ذلك التعاون يسهم في إحلال السلام بمنطقة الشرق الأوسط والتعامل مع قضاياه عن قرب وبشكل فاعل.

ووصف دولة قطر بالحليف المهم لبلاده، مؤكدا أن البلدين يعملان جنبا إلى جنب في كافة المحافل والمنظمات الدولية.

كما نوه شينكر بالدور القطري في محادثات السلام الأفغانية، سواء بين واشنطن وحركة طالبان، وهو ما أسفر عن توقيع اتفاق سلام في فبراير/شباط الماضي بقطر، أو فيما يتعلق بالحوار الأفغاني الأفغاني، معربا عن تطلعه لاستضافة الحوار بالدوحة.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأنباء القطرية (قنا)

حول هذه القصة

المزيد من أخبار
الأكثر قراءة