رئيس الوزراء الياباني يقرر التنحي عن منصبه لأسباب صحية

آبي قال إنه قرر الاستقالة من رئاسة الحكومة لتدهور صحته (رويترز)
آبي قال إنه قرر الاستقالة من رئاسة الحكومة لتدهور صحته (رويترز)

أعلن رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي استقالته من منصبه لأسباب صحية. ويعاني آبي مرض التهاب القولون التقرحي منذ سنوات، وأثار تردده على المستشفى في الآونة الأخيرة تساؤلات بشأن إمكانية بقائه بمنصبه حتى نهاية فترة ولايته في سبتمبر/أيلول من العام المقبل.

وقال آبي -وهو أطول من بقي بمنصب رئاسة الوزراء في اليابان- إنه قرر الاستقالة من زعامة الحزب الحاكم ومن ثم من رئاسة الوزراء لتدهور حالته الصحية، مضيفا أنه يعتذر للمواطنين "من أعماق قلبه" لعدم استطاعته الوفاء بمهام المنصب.

وبالنسبة لمن سيخلفه في المنصب، أوضح آبي أن القرار بهذا الشأن ليس في يده. ويعكس ذلك الارتباك داخل الحزب الديمقراطي الليبرالي الحاكم للتوصل لمن سيتزعم الحزب خلفا لآبي.

وأشار آبي إلى أنه سيواصل أداء مهام المنصب الذي يتولاه منذ نهاية 2012 إلى حين تعيين رئيس جديد للحكومة. وقال إن حالته الصحية بدأت في التدهور منتصف الشهر الماضي تقريبا ولم يشأ أن يؤثر ذلك سلبا على قرارات سياسية مهمة.

يذكر أن آبي كان قد سبق أن استقال من منصب رئيس الحكومة بعد عام على ولايته الأولى عام 2007، بعدما اشتد عليه مرض مزمن في الأمعاء.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

جاب إمبراطور اليابان ناروهيتو وزوجته ماساكو شوارع وسط طوكيو اليوم الأحد بموكب كبير بمناسبة التتويج، واصطف المهنئون على الجانبين لتحيتهما، ملوحين بالأعلام ورافعين هواتفهم المحمولة لالتقاط الصور للزوجين المبتسمين.

المزيد من أخبار
الأكثر قراءة