ظريف يتهم بومبيو بانتهاك القانون الأميركي بتسليح الإمارات لمواجهة إيران

ظريف اعتبر أن الوجود الأميركي بالمنطقة يهدف لسلب ثروات الخليج (غيتي)
ظريف اعتبر أن الوجود الأميركي بالمنطقة يهدف لسلب ثروات الخليج (غيتي)

وصف وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف نظيره الأميركي مايك بومبيو بالخارج عن القانون، وبأنه لا يتردد في انتهاك قوانين أميركا.

جاء ذلك ردا على تصريحات لبومبيو في مؤتمر صحفي مشترك أمس مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بشأن بيع الأسلحة للإمارات بهدف الدفاع عن نفسها أمام إيران.

وأضاف ظريف -في تغريدة على تويتر- أن بومبيو صرح بذلك وهو يقف إلى جانب رئيس وزراء دولة (إسرائيل) تعتبر أكبر تهديد نووي في العالم، وأن بلاده تنوي إرسال مزيد من السلاح إلى المنطقة لإغراقها بالسلاح في الوقت الذي تحاول فيه منع إيران من التعاون الدفاعي المشروع مع دول العالم.

واعتبر وزير الخارجية الإيراني أن وجود الولايات المتحدة في المنطقة مجرد وهم، وبهدف سلب ثروات الدول الخليجية.

وأضاف أن بلاده مارست الكثير من ضبط النفس تجاه الأزمات، ولا تزال تفضل التعاون مع دول المنطقة.

وأكد ظريف أن طهران مقتنعة بحاجة المنطقة إلى تعامل جديد بين دولها، وأن استمرار الوضع الراهن سينتهي بكارثة على الجميع.

واستغرب من إقامة أبو ظبي علاقات مع من وصفه بأكبر عدو تاريخي للعرب عبر فتح أبوابها للكيان الإسرائيلي.

وقال ظريف إن تحقيق الأمن الجماعي عبر التعاون بين دول المنطقة ليس شعارا، وإن إيران مستعدة لتطبيقه عمليا.

وأرفق تغريدته بمقال من صحيفة "نيويورك تايمز" يتحدث عن مخالفة إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب لقوانين الحد من التسلح، من خلال بيع أسلحة وطائرات بدون طيار للسعودية والإمارات.

 

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

أكد وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف في تصريحات خاصة للجزيرة أن حل الأزمة في الخليج وضمان سلامة الملاحة البحرية يكمن في رحيل الولايات المتحدة عن المنطقة، محذرا من أن الأخيرة أحالت المنطقة إلى برميل بارود عبر تسليحها الجنوني لبعض دولها. تاريخ البث: 2019/8/12

المزيد من أخبار
الأكثر قراءة