بلاد الشام الجديدة.. قمة عراقية أردنية مصرية بعمان ومشروع الكاظمي يتصدر أجندتها

الملك عبد الله التقى الكاظمي فور وصوله إلى عمان (مواقع التواصل)
الملك عبد الله التقى الكاظمي فور وصوله إلى عمان (مواقع التواصل)

تنطلق اليوم قمة ثلاثية بين ملك الأردن عبد الله الثاني والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، الذي يشارك فيها لأول مرة.

وقال الديوان الملكي الأردني في بيان صحفي إن "الملك عبد الله عقد لقاء مع الكاظمي فور وصوله إلى مطار الملكة علياء الدولي للمشاركة في القمة، مشيرا إلى أن اللقاء تناول التأكيد على متانة العلاقات التي تجمع بين الأردن والعراق، والحرص على توطيدها في مختلف المجالات، ومواصلة التنسيق والتشاور بينهما إزاء مختلف القضايا.

ولفت الملك عبد الله -خلال اللقاء- إلى ضرورة تفعيل الاتفاقيات الثنائية في جميع المجالات للنهوض بالعلاقات الاقتصادية، خاصة في مجال الطاقة والربط الكهربائي وزيادة التبادل التجاري، مشددًا على وقوف الأردن "إلى جانب العراق في تعزيز أمنه واستقراره، والحفاظ على وحدة ترابه، واستقلاله السياسي، والتصدي لكل محاولات التدخل في شؤونه الداخلية".

كما تناول اللقاء التطورات الإقليمية، حيث أعاد الملك "التأكيد على موقف الأردن الثابت إزاء القضية الفلسطينية"، كما جرى بحث الجهود المبذولة إقليميًّا ودوليًّا في "الحرب على الإرهاب، وفق نهج شمولي".

من جانبه، ثمن رئيس الوزراء العراقي الدعم الذي يقدمه الأردن للعراق لمواجهة فيروس كورونا.

ولاحقا، وصل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ظهر اليوم إلى عمان للمشاركة في القمة الثلاثية.

ووفقا لبيانات صدرت من الدول الثلاث، فإن القمة -التي تعقد للمرة الثالثة- تركز على تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري والشراكة بينها، إضافة إلى بحث قضايا إقليمية.

من جانبه، قال أحمد ملال طلال المتحدث الرسمي باسم رئيس الوزراء العراقي إن "حجم الوفود ومواعيد الاجتماعات ستكون محدودة كإجراء احترازي بسبب جائحة كورونا".

وكان الكاظمي قال في حوار مع صحيفة واشنطن بوست (WASHINGTON POST) إن "مشروع بلاد الشام الجديدة وفق النسق الأوروبي سيتم طرحة على قادة مصر والأردن، مشيرا إلى أن هذا المشروع سيتيح تدفقات رأس المال والتكنولوجيا بين البلدان الثلاث على نحو أكثر حرية.

يشار إلى أن القمة الثلاثية الأولى عُقدت في القاهرة في مارس/آذار 2019، تلتها قمة ثانية في نيويورك في سبتمبر/أيلول من العام الماضي.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من أخبار
الأكثر قراءة