ترحيب بريطاني لتطبيع الإمارات.. وإسرائيل عاتبة لعدم إقرار عقوبات على إيران

أشكنازي (يمين) خلال المؤتمر الصحفي مع نظيره البريطاني (رويترز)
أشكنازي (يمين) خلال المؤتمر الصحفي مع نظيره البريطاني (رويترز)

رحب وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب باتفاق التطبيع بين إسرائيل والإمارات، وقال إنه يشكل دفعة للسلام في المنطقة، وذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الإسرائيلي غابي أشكنازي في القدس في مستهل زيارة تشمل الأراضي الفلسطينية.

وقال راب إن بلاده تدعم حل الدولتين كأساس لتحقيق السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، ودعا الطرفين إلى العودة إلى طاولة المفاوضات، وأكد على موقف بلاده الذي يعد أن تعليق إسرائيل ضم أراضٍ خطوة ضرورية لتعزيز السلام بالشرق الأوسط.

من جانبه دعا أشكنازي الفلسطينيين أيضا إلى العودة إلى المفاوضات على أساس رؤية الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وقال إنه يمكن الوصول للسلام في المنطقة دون شروط مسبقة، مستدلا بما حدث مؤخرا بين بلاده والإمارات، وأعرب عن أمله أن يتحقق وبشكل سريع المزيد من التطورات، وأن دولا جديدة ستساهم في الاستقرار للشرق الأوسط.

وبشأن إيران، عبر أشكنازي عن خيبة أمل إسرائيل حيال امتناع بريطانيا ودول أوروبية أخرى عن دعم مشروع القرار الأميركي في مجلس الأمن، والداعي إلى إعادة آلية العقوبات المفروضة على طهران.

وأضاف أشكنازي أن إيران تشكل تهديدا لاستقرار المنطقة وللسلام في الشرق الأوسط، وأن رفع العقوبات عنها سيقودها إلى سباق تسلح.

وأوضح الوزير الإسرائيلي أن إيران هددت الإمارات بالهجوم عليها بعد اتفاقها مع إسرائيل.

ووجه أشكنازي حديثا للوزير البريطاني قائلا إن الأوان لم يفت بعد لتصحيح موقف مجلس الأمن من معارضته تجديد حظر السلاح على إيران، وفق تعبيره.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من أخبار
الأكثر قراءة