مصادر للجزيرة: الإمارات تجند مرتزقة يمنيين للقتال في ليبيا ضد حكومة الوفاق

الإمارات ضالعة في نقل مرتزقة من عدة جنسيات للقتال في ليبيا إلى جانب حفتر (الجزيرة)
الإمارات ضالعة في نقل مرتزقة من عدة جنسيات للقتال في ليبيا إلى جانب حفتر (الجزيرة)

قالت مصادر أمنية يمنية للجزيرة إن الإمارات قامت بتجنيد العشرات من اليمنيين وتدريبهم على دفعات للمشاركة في القتال بليبيا إلى جانب قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر، وضد حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا.

وأضافت المصادر أن دفعات من المجندين اليمنيين الذين تم تدريبهم في قاعدة عسكرية بلحج (جنوب اليمن) غادروا إلى ليبيا، مؤكدة أن بعض المجندين تلقوا تدريبات في قاعدة عصب التابعة للإمارات في إريتريا.

وذكرت أن المجندين تم اختيارهم من عدة مناطق في جنوبي اليمن، من بينها محافظة الضالع ومديرية يافع وردفان، وقالت إن هناك مجموعة أخرى ستنطلق من مدينة عدن العاصمة المؤقتة للبلاد.

وأكدت المصادر أن هؤلاء المرتزقة وُعدوا برواتب مجزية من قبل السلطات في أبو ظبي، مشددة على أن السلطات اليمنية -بما فيها الرئاسة- على علم بهذه التفاصيل، ولم تحرك ساكنا تجاه ما تقوم به الإمارات.

وكان تقرير أممي تحدث في أبريل/نيسان الماضي عن حركة جوية لنقل مرتزقة من روسيا وسوريا للمشاركة في القتال إلى جانب قوات حفتر بدعم من الإمارات.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

رحبت حكومة الوفاق الليبية بمنع قوات الأمن السودانية تجنيد مواطنين سودانيين للقتال كمرتزقة في ليبيا، وقالت إنها تخوض حربا ضد مرتزقة غزاة تدعمهم دول، بينما نفى ماكرون دعم بلاده للواء المتقاعد خليفة حفتر

29/6/2020

نشرت عملية “بركان الغضب” التابعة لحكومة الوفاق الليبية صورا قالت إنها تُظهر مجموعات من قوات حفتر -المدعومة بمرتزقة شركة فاغنر الروسية- أثناء تنفيذها أعمال تحصين بالطريق الرابط بين مدينتي سرت والجفرة.

28/7/2020
المزيد من أخبار
الأكثر قراءة