صفقة التبادل بين حماس وإسرائيل.. نتنياهو يلمح إلى احتمال إتمامها إن سنحت الفرصة

نتنياهو كشف عن موعد اكتمال بناء الجداء حول غزة (رويترز)
نتنياهو كشف عن موعد اكتمال بناء الجداء حول غزة (رويترز)

ألمح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى احتمال إتمام إسرائيل صفقة تبادل أسرى مع حركة المقاومة الإسلامية (حماس) لاستعادة جنودها المحتجزين لدى الحركة منذ العدوان الأخير على قطاع غزة عام 2014.

وقال خلال كلمته في مراسم إحياء ذكرى قتلى جيش الاحتلال في عملية "الجرف الصامد"، التي أطلقت عليها كتائب القسام "العصف المأكول"؛ "نحن نواصل العمل من أجل استعادة هدار غولدين وأورون شاؤول، وأيضا أفيرا منغيستو وهشام السيد، عندما نلحظ وجود نافذة نحن مستعدون لمنحها فرصة، ونحن نمنحها الفرصة حقا".

وأعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي أن بناء الجدار على الحدود مع قطاع غزة سيكتمل نهاية العام الجاري، وأضاف "نحن مستعدون لأي سيناريو".

وقال إننا مستعدون للدفاع بحرا وجوا وبرا، والتعامل مع جميع السيناريوهات بقوة هجومية كبيرة جدا، واختتم حديثه بأن من سيحاول أن يتحدانا عبر القيام بأعمال عنف سيتكبد أقسى ضربة.

ومنذ 2016، يعمل الجيش الإسرائيلي على إقامة جدار ضخم على طول الحدود مع غزة، حيث يرتفع بنحو 6 أمتار فوق سطح الأرض، جنبا إلى جنب مع إقامة جدار إسمنتي على عمق عشرات الأمتار تحت الأرض، بهدف توفير الرد على الأنفاق الهجومية.

وشن الجيش الإسرائيلي عدوانا على قطاع غزة بدأ في 8 يوليو/تموز 2014، واستمر 51 يوما، وأسفر عن استشهاد 2323 فلسطينيا، بينهم 579 طفلا، و489 امرأة، و102 مسنّ، وفق إحصاء رسمي صدر عن وزارة الصحة الفلسطينية.

كما تسبب في إصابة نحو 11 ألف فلسطيني، منهم 302 سيدة، و100 منهن لديهن إعاقة دائمة، كما يعاني 3303 من الجرحى من إعاقة دائمة، وفق الإحصاء.

في المقابل، كشفت بيانات رسمية إسرائيلية عن مقتل 68 عسكريا من جنودها، و4 مدنيين، إضافة إلى عامل أجنبي واحد، وإصابة 2522 إسرائيليا بجروح، بينهم 740 عسكريا.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

نقلت وسائل إعلام إسرائيلية أن تقدّماً طرأ في صفقة تبادل الأسرى، وأشارت إلى أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو عقد اجتماعاً استثنائياً مع اللجنة الوزارية الخاصة بشؤون الأسرى والمفقودين لبحث احتمال إبرام صفقة لتبادل الأسرى. تقرير: هشام زقوت تاريخ البث: 2020/5/2

المزيد من أخبار
الأكثر قراءة