الخطوط القطرية تسعى للحصول على تعويض.. فوكس نيوز: قرار محكمة العدل قد يمهد لإنهاء الحصار

الخطوط القطرية قالت إن الحصار حرمها من خدمة مئات آلاف المسافرين (رويترز)
الخطوط القطرية قالت إن الحصار حرمها من خدمة مئات آلاف المسافرين (رويترز)

أعلنت الخطوط الجوية القطرية اليوم الأربعاء أنها ستسعى للحصول على تعويض كامل عن "الحصار الجوي غير القانوني" الذي تفرضه السعودية والإمارات والبحرين ومصر على الدوحة منذ عام 2017، في حين اعتبرت شبكة فوكس نيوز أن حكم محكمة العدل الدولية قد يمهد الطريق أمام إنهاء الحصار المفروض على قطر.

وقالت الشبكة الأميركية إن من شأن قرار محكمة العدل الدولية أن يساعد في تمهيد الطريق أمام إنهاء الأزمة المستمرة منذ 3 سنوات، وهو ما "قد يكلف إيران مئات الملايين من الدولارات".

وتستفيد إيران من الحظر الجوي، لأنه يجبر الطائرات القطرية على التحليق في أجوائها، ودفع رسوم تحليق، وبالتالي تزويد طهران بمصدر دخل كبير.

وتأتي هذه التطورات غداة إصدار محكمة العدل الدولية حكما لصالح قطر في خلافها القائم مع جاراتها الخليجية ومصر.

ورفض قضاة المحكمة "بالإجماع" طعنا قدمته الرياض وأبو ظبي والمنامة والقاهرة بقرار أصدرته منظمة الطيران المدني الدولي عام 2018، وصب في مصلحة قطر.

من جهتها، قالت شركة الطيران القطرية -في بيان- إنها ستتابع القضية التي تم رفعها للحصول على التعويض المناسب عما لحق بها من أضرار مالية بسبب إغلاق دول الحصار أجواءها أمام رحلات القطرية.

وتابع بيان الخطوط الجوية القطرية أن "هذه الإجراءات التعسفية والضارة التي اتخذتها دول الحصار الأربع ضدنا قد ألحقت أضرارا جسيمة بخططنا الاستثمارية والتنموية في هذه الدول".

وأضافت الشركة القطرية أن الحصار أدى إلى حرمانها من خدمة مئات آلاف المسافرين، ونقل عشرات آلاف الأطنان من البضائع كل عام إلى جميع الدول.

وكانت السعودية والإمارات والبحرين ومصر قطعت في يونيو/حزيران 2017 جميع الروابط مع قطر؛ لاتهامها "بتمويل الإرهاب" ودعم إيران، وهي اتهامات نفتها الدوحة.

المصدر : الجزيرة + وكالات + الصحافة الأميركية

حول هذه القصة

المزيد من مجلس التعاون الخليجي
الأكثر قراءة