"شيتي وشركاؤه".. حلقة من "ما خفي أعظم" تحقق بأكبر فضيحة مالية في الإمارات

الملياردير الهندي بي آر شيتي (مواقع التواصل)
الملياردير الهندي بي آر شيتي (مواقع التواصل)

حصل برنامج "ما خفي أعظم" الذي تبثه قناة الجزيرة، على وثائق وأدلة تعرض لأول مرة، تكشف خفايا قضية هروب المستثمر الهندي الشهير بي آر شيتي من الإمارات في فبراير/شباط الماضي.

وقد أجرى برنامج التحقيقات الذي يقدمه الزميل تامر المسحال، لقاءات مع شخصيات على صلة مباشرة بالقضية والتحقيقات الجارية فيها.

ويأتي التحقيق الذي يحمل عنوان "شيتي وشركاؤه" في ظل استمرار تداعيات فضيحة هروب شيتي التي خلفت خسائر تفوق 7 مليارات دولار، وانهيار منظومة استثمارات واسعة كان يديرها شيتي لعقود، خصوصا مجموعة "إن إم سي" (NMC) الصحية، وهي أكبر مزود للرعاية الصحية الخاصة في الإمارات.

وقد أدت الفضيحة إلى تعريض عدد من المصارف الإماراتية والأجنبية للإفلاس، وطرحت القضية جدلا وتساؤلات بشأن كيفية هروب شيتي ومن هم شركاؤه.

وعاش القطاع المصرفي الإماراتي -ولا يزال- حالة ارتباك حقيقية، على خلفية انكشاف عدة بنوك محلية على شركة إدارة المستشفيات الإماراتية المتعثرة "إن إم سي" وشركاتها التابعة، ويعود هذا القلق إلى منح هذه البنوك قروضا ضخمة إلى الشركة التي تقترب من إعلان إفلاسها.

ويصل إجمالي حصيلة القروض التي منحتها هذه البنوك مجتمعة للشركة المتعثرة إلى نحو 3 مليارات دولار، حصة المصارف الإماراتية منها أكثر من مليارين.

وبحسب تقرير سابق لرويترز، فإن شركة "إن إم سي" -التي أسسها شيتي في أبو ظبي عام 1985- عدلت مؤخرا أرقام ديونها إلى 6.6 مليارات دولار، وهو رقم أعلى بكثير من التقديرات السابقة.

ونلفت عنايتكم مشاهدينا إلى أن برنامج "ما خفي أعظم" سوف يبث على شاشتنا غدا الأحد عند 10:05 مساءً بتوقيت مكة المكرمة، 7:05 مساء بتوقيت غرينتش.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

رفض موقع يوتيوب بلاغات لحجب الحلقة الأخيرة من برنامج "ما خفي أعظم" الذي بثته قناة الجزيرة الأحد الماضي تحت عنوان "استثمار على الرمال"، بعد تيقنه من عدم مصداقية تلك البلاغات.

ماط برنامج "ما خفي أعظم" الاستقصائي الذي بثته الجزيرة بتاريخ (2020/5/18) اللثام عن أسرار الكثير من شركات الأدوية، وقيام العديد منها بتجارب لا أخلافية، بدول فقيرة. تقرير:محمد الكبير الكتبي

المزيد من أخبار
الأكثر قراءة