بعد مطالبة ترامب بخفض أعدادها.. وارسو تطلب نقل قوات أميركية من ألمانيا إلى بولندا

عدد القوات الأميركية في ألمانيا يقدر بنحو 34 ألفا وخمسمئة جندي
عدد القوات الأميركية في ألمانيا يقدر بنحو 34 ألفا وخمسمئة جندي

قال رئيس وزراء بولندا ماتيوس مورافيسكي اليوم إنه يأمل أن يتم نشر بعض القوات الأميركية المقرر خروجها من ألمانيا في بلاده، مشيرا إلى أنه طلب ذلك فعلا "لكن القرار يعود للولايات المتحدة".

وأضاف مورافيسكي -في تصريحات صحفية- أن بلاده تجري محادثات مع واشنطن في هذا الشأن، وقال "أتمنى بشدة أن تسفر هذه المحادثات عن نشر جزء من القوات التي ستنقلها الولايات المتحدة من ألمانيا في بولندا".

وكان مسؤول أميركي بارز أشار أمس الجمعة إلى أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمر وزارة الدفاع (بنتاغون) بخفض عدد القوات الأميركية الموجودة في ألمانيا.

وقال المسؤول إن 9500 جندي سيتم سحبهم من مجموع القوات المتمركزة في ألمانيا، البالغ عددها 34 ألفا وخمسمئة جندي، مضيفا أنه سيتم نقل جزء منهم إلى بولندا ودول أخرى من حلفاء واشنطن، كما سيعود جزء آخر إلى الولايات المتحدة.

وسبق أن ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال" أن هذا القرار مرتبط أيضا بغضب ترامب بشأن ما اعتبره انخفاضا في الإنفاق العسكري الألماني.

وتتمركز القوات الأميركية في العديد من الولايات الألمانية، لكن معظمها في ولاية راينلاند-بفالتس وولاية بافاريا.

ولم تعلق وزارة الخارجية الألمانية على تلك المعلومات، لكن فريتس فيلغنتروي -المتحدث بشأن سياسة الدفاع لدى الحزب الاشتراكي الشريك في الحكم- قال إنه "بإمكان الولايات المتحدة أن تقرر ما هو معقول بالنسبة لها، لكن هذا الموضوع لا ينفع لزيادة الضغط على ألمانيا".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من أحلاف عسكرية
الأكثر قراءة