جمهوريون يهنئون بايدن سرا.. حملة ترامب تواصل الطعن في نتائج الانتخابات وقلق من سعي الرئيس لدعم حزبه بمجلس الشيوخ

ترامب لا يزال يصف الانتخابات بالمزورة ويرفض الاعتراف بفوز بايدن (الأوروبية)
ترامب لا يزال يصف الانتخابات بالمزورة ويرفض الاعتراف بفوز بايدن (الأوروبية)

أعلنت الحملة الانتخابية للرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترامب نيتها مواصلة المسار القانوني الذي يطعن في نتائج عمليات الفرز بمقاطعتين في ولاية ويسكونسن، فيما عبر الرئيس المنتخب جو بايدن عن أمله في إيجاد حلول وسط مع الجمهوريين، وسط قلق من سعي ترامب للدعاية الانتخابية لعضوين جمهوريين في مجلس الشيوخ.

وأكدت حملة ترامب أنها ستتقدم بدعوى الطعن إلى محكمة استئناف في الولاية.

جاء ذلك بعد رفض المحكمة العليا في ولاية ويسكونسن الاستماع إلى دعوى رفعتها حملة الرئيس دونالد ترامب بشأن مزاعم تزوير الانتخابات الرئاسية، التي فاز فيها المرشح الديمقراطي جو بايدن.

وقالت المحكمة العليا في ويسكونسن إن على حملة ترامب رفع قضيتها في المحاكم الدنيا أولا قبل المحكمة العليا.

وقد سبق أن رفض قضاة المحاكم في عدة ولايات متأرجحة مثل جورجيا وبنسلفانيا مزاعم ترامب بوجود تزوير واسع النطاق ومخالفات شابت العملية الانتخابية.

وطلب الحزب الجمهوري من المحكمة الأميركية العليا إصدار أمر مستعجل بوقف إجراءات تصديق نتائج الانتخابات في ولاية بنسلفانيا، وهي من الولايات التي رجحت كفة بايدن.

وجاء طلب الجمهوريين عقب رفض المحكمة العليا في بنسلفانيا، السبت الماضي، دعوى حملة ترامب الطاعنة بالتصويت عبر البريد، والذي كان عاملا حاسما في فوز المرشح الديمقراطي بالانتخابات.

وفاز جو بايدن بنحو 306 أصوات في المجمع الانتخابي، مقابل 232 صوتا لترامب، متجاوزا العدد المطلوب من أصوات المجمع الانتخابي للفوز بالرئاسة، وهو 270 صوتا على الأقل.

حلول وسط

وأعرب الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن عن ثقته بإمكانية إيجاد حلول وسط مع الجمهوريين في عدة قضايا، رغم إدراكه أن ذلك سيكون صعبا.

كما كشف بايدن في مقابلة مع شبكة "سي إن إن" (CNN) أن أعضاء جمهوريين في مجلس الشيوخ يتصلون به سرا لتهنئته بالفوز، لكن خشية معارضتهم للرئيس الذي ينكر نتيجة الانتخابات تجعلهم في وضع صعب لا يسمح لهم بتهنئته بشكل علني.

وصرح بايدن بأن حضور ترامب حفل تنصيبه الشهر المقبل "لا يهمه على المستوى الشخصي"، لكنه ذكر أن أهمية حضور ترامب تكمن في الحفاظ على عرف الانتقال السلمي للسلطة، وعلى صورة الولايات المتحدة في العالم.

وقال بايدن "أعتقد أنه ستكون لحضوره أهمية من منظور أننا نضع حدا لهذه الفوضى التي خلقها.. أما بالنسبة لي فلا يهم، لكن حصول ذلك يظهر انتقالا سلميا للسلطة بين أطراف متنافسة تقف مع بعضها، وتتبادل التحية وتمضي قدما. فالصورة التي نقدمها للعالم هي ما يقلقني أكثر من وقع ذلك على السياسة المحلية".

وكانت شبكة "إن بي سي" (NBC) الأميركية نقلت عن 3 مصادر أن الرئيس ترامب يدرس التغيب عن حفل تنصيب بايدن، وإعلان ترشحه لانتخابات الرئاسة لعام 2024 في اليوم نفسه، وأضافت القناة أن ترامب لا ينوي الاتصال بخلفه، أو توجيه دعوة له لزيارة البيت الأبيض.

مجلس الشيوخ

جاءت هذه التطورات بينما يستعد ترامب للدخول على خط الحملة الانتخابية لعضوين جمهوريين في مجلس الشيوخ يسعيان للاحتفاظ بمقعديهما في انتخابات حاسمة في ولاية جورجيا، وسط قلق في صفوف الجمهوريين.

ورغم أن التساؤل يبقى تكهنات، فإن السلوك الغريب للرئيس المنتهية ولايته مؤخرا ورفضه الإقرار بهزيمته الانتخابية، جعل بعض مسؤولي الحزب يشعرون بالقلق.

وتحظى الانتخابات الخاصة بمجلس الشيوخ في 5 يناير/كانون الثاني بأهمية كبيرة، لأنها ستحدد من سيسيطر على المجلس، وبالتالي ترسم معالم الأيام الأولى من رئاسة جو بايدن.

وإذا ما خسر الجمهوريان مقعديهما، فإن المجلس سينقسم بالتساوي (50-50) بين الحزبين، ما يعني أن نائبة الرئيس كامالا هاريس ستحسم نتيجة التصويت حسبما ينص عليه الدستور.

ومنذ انتخابات الثالث من نوفمبر/تشرين الثاني التي فاز بها بايدن، يراكم ترامب التوبيخ والتشكيك بالنظام الانتخابي الأميركي، وكل ذلك من دون تقديم أي أدلة على عمليات تزوير.

ورغم عدد من النتائج المخيبة للآمال في المحاكم، فإن الرئيس البالغ 74 عاما لم يغير نبرته منذ شهر.

ومع تلك التصريحات، فإن مراقبين يقولون إنه ليس في موقع جيد لحضّ أهالي جورجيا على الخروج بكثافة لدعم العضوين الجمهوريين في مجلس الشيوخ كيلي لوفلر وديفيد بيردو.

لكن ترامب مع ذلك سيتوجه السبت إلى فلادوستا في جنوب الولاية، حيث حقق بايدن فوزا عليه بنحو 13 ألف صوت.

ويخشى بعض المقربين من ترامب أن يبقى الناخبون في منازلهم لاعتقادهم أن الانتخابات خدعة، أو حتى يرفضون التصويت لعضوين جمهوريين في مجلس الشيوخ، بحجة أنهما لم يبذلا جهودا كافية لدعم القائد الأعلى في مسعاه لتحقيق النصر.

وقال لين وود -أحد أعضاء فريق محامي ترامب الذين رفعوا شكاوى بجورجيا للطعن في فوز بايدن- إنه لن يصوت في "انتخابات مزورة أخرى مع ماكينات تصويت مغشوشة واقتراع بريدي زائف".

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من أخبار
الأكثر قراءة