قره باغ.. أذربيجان تعلن السيطرة على "شوشه" الإستراتيجية وأرمينيا تقر باحتدام القتال

أفادت مصادر ميدانية للجزيرة بأن الجيش الأذري دخل اليوم الحدود الإدارية لمدينة شوشه في إقليم ناغورني قره باغ، في حين أقرت أرمينيا بأن القتال يزداد حدة على أطراف المدينة الإستراتيجية.

وتمثل مدينة شوشه أهمية ثقافية وإستراتيجية لكلا الجانبين، وتقع على بعد 15 كيلومترا جنوب ستيباناكيرت عاصمة الإقليم وأكبر مدنه.

وأعلن الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف أن قوات بلاده سيطرت على بلدة شوشه، وهو ما وصفه مراقبون بالنصر الإستراتيجي لأذربيجان.

وقال علييف في خطاب متلفز "بكثير من الفخر والسعادة أبلغكم أنه تم تحرير بلدة شوشه".

وكانت وزارة الدفاع الأذرية قالت أمس السبت إن قواتها حققت تقدما في جبهتي فوزولي وجبرائيل بالإقليم، وسيطرت على 16 قرية.

معارك لا تتوقف

في المقابل، قالت وزارة الدفاع الأرمينية إن القتال يزداد حدة على أطراف مدينة شوشه، مشيرة إلى أن المعارك لا تتوقف ليلا ونهارا.

وأضافت أن القوات الأذرية المعززة بعتاد وأفراد إضافيين استطاعت إحراز تقدم.

وأشارت الوزارة إلى أن الجيش الأرميني يقاوم بشكل مستمر، موقعا خسائر في صفوف المهاجمين.

ومنذ بدء أذربيجان العملية العسكرية في 27 سبتمبر/أيلول الماضي ضد أرمينيا تمكنت من استعادة السيطرة على 4 مدن و3 بلدات وأكثر من 200 قرية، فضلا عن تلال إستراتيجية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة