النائب الأول للصادق المهدي يتسلم قيادة حزب الأمة السوداني

نائب رئيس حزب الأمة القومي فضل الله برمة ناصر
اللواء برمة نائب رئيس حزب الأمة سيتسلم رئاسة الحزب إلى حين عقد مؤتمره العام (الجزيرة)

تسلم اللواء فضل الله برمة ناصر النائب الأول لرئيس حزب الأمة القومي بالسودان مهام رئاسة الحزب خلفا للراحل الصادق المهدي، لحين عقد المؤتمر العام "قريبا".

وفي تصريح صحفي لوكالة الأنباء السودانية، قال برمة إن هذا يأتي في إطار العمل المؤسسي بوصفه النائب الأول لرئيس الحزب، مؤكدا أن المهدي "بنى مؤسسات راسخة وقادرة تنظيميا على القيام بدورها".

وأكد اللواء برمة قوة ووحدة عضوية حزب الأمة وتماسكها وتطبيقها لرؤية الراحل عبر المؤسسية، مشيرا إلى جدية الحزب في عقد المؤتمر العام قريبا.

وتابع "سيتم أولا التأكيد على قيام المؤتمرات القاعدية بدءا من الإداريات ثم المحليات ثم الولايات وبعدها للمؤتمر العام والكليات المختلفة".

وقال برمة إن عبد المحمود أبو سيخلف المهدي في إمامة "الأنصار" لحين عقد المؤتمر.

5 نواب

وينوب عن المهدي في رئاسة الحزب قبل وفاته 5 نواب هم، ابنته مريم الصادق، اللواء برمة، الدكتور إبراهيم الأمين، ومحمد عبد الله الدومة المحامي الذي يشغل حاليا منصب حاكم ولاية غرب دارفور، الفريق معاش صديق إسماعيل.

ومن جهة أخرى شيع الآلاف أمس جثمان المهدي، غربي العاصمة الخرطوم، بعد وفاته فجر الخميس في الإمارات متأثرا بفيروس كورونا.

والمهدي سياسي ومفكر، ولد في ديسمبر/كانون الأول 1935 في أم درمان، وحصل على الماجستير في الاقتصاد من جامعة أكسفورد، عام 1957.

وكان الراحل آخر رئيس وزراء مُنتخب ديمقراطيا، وأُطيح به عام 1989 في انقلاب عسكري جاء بالرئيس المعزول عمر حسن البشير إلى السلطة.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

فتح رحيل الصادق المهدي، الزعيم العريق لحزب الأمة و”كيان الأنصار”، الباب أمام سؤال الخلافة: من سيملأ الفراغ القيادي الذي تركه؟ خاصة في ظل غياب قيادات لافتة داخل عائلة المهدي أو في الحزب.

26/11/2020
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة