مصرع 6 بأمطار طوفانية وتعليق الدراسة بالإسكندرية

من سيول ضربت الإسكندرية (مواقع التواصل الإجتماعي)
من سيول ضربت الإسكندرية (مواقع التواصل الإجتماعي)

لقي 6 أشخاص مصرعهم بسبب هطول أمطار غزيرة في عدة محافظات مصرية اليوم، في حين حذرت 3 محافظات المواطنين من النزول للشوارع إلا للضرورة القصوى، وعطلت إحدى المحافظات الدراسة غدا السبت.

وحسب وسائل إعلام مصرية، فإن موجة الطقس السيئ ظهرت بالأساس في الإسكندرية (شمال) المطلة على البحر المتوسط.

وأفاد موقع صحيفة "اليوم السابع" بأن الموجة أدت إلى انهيار عقارين بحيي الجمرك وكرموز غربي الإسكندرية، مما أسفر عن مصرع 4 أشخاص وإصابة 6 آخرين.

من جهتها، نقلت صحيفة "أخبار اليوم" أنه تم انتشال جثة طبيب من أسفل أنقاض عقار حي الجمرك، مما يرفع ضحايا المنزلين إلى 5 وفيات.

بدوره، أعلن محافظ الإسكندرية محمد الشريف تعطيل الدراسة غدا السبت، بعد ورود تقرير من هيئة الأرصاد الجوية توقع استمرار تعرض البلاد لحالة من عدم الاستقرار في الأحوال الجوية.

وناشدت المحافظة، في بيان، المواطنين عدم مغادرة المنزل وتجنب النزول إلا للضرورة القصوى.

وتداول ناشطون على منصات التواصل الاجتماعي صورا وفيديوهات لغرق شوارع وسيارات بمياه الأمطار في المحافظة ذاتها.

وأهاب محافظ القاهرة، خالد عبد العال، بمواطني العاصمة عدم النزول إلا للضرورة القصوى لعدم التأثر بموجة الطقس السيئ، وهو الأمر نفسه الذي حذرت منه محافظة الجيزة (غرب القاهرة) وفق صحف محلية.

وفي القاهرة أيضا، لقيت طفلة مصرعها صعقا بالكهرباء أثناء سيرها في شارع شرقي العاصمة، بعد سقوط سلك من عمود الإنارة نتيجة الأمطار، وفق موقع صحيفة "صدى البلد".

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

أعلنت هيئة الرقابة الإدارية المصرية اليوم السبت إيقاف عدد من المسؤولين عن العمل، بعد تضرر سكان من أمطار غزيرة هطلت على العاصمة القاهرة الأسبوع الماضي.

لقي ثمانية أشخاص حتفهم وأصيب 22 آخرون في تصادم حافلة عمال وشاحنة بالقرب من بورسعيد شمالي مصر، بينما أصيب ستة أشخاص إثر خروج قطار عن مساره في أسوان جنوبي البلاد.

المزيد من فيضانات
الأكثر قراءة