إثيوبيا تعلن سد النهضة منطقة حظر للطيران وتبدي رغبتها في استئناف المفاوضات

قائد القوات الجوية الإثيوبية أعلن أن بلاده على استعداد تام لمنع أي هجوم على سد النهضة (الجزيرة)
قائد القوات الجوية الإثيوبية أعلن أن بلاده على استعداد تام لمنع أي هجوم على سد النهضة (الجزيرة)

أعلنت إثيوبيا فرض حظر جوي فوق موقع بناء سد النهضة في منطقة قوبا بإقليم بني شنقول غربي البلاد، وتم منع كافة شركات خطوط النقل الجوي بما فيها الخطوط الإثيوبية من استخدام المجال الجوي في الإقليم.

وقال المدير العام لهيئة الطيران المدني بإثيوبيا سنيليه هونغي، إن الحظر تم فرضه لضمان سلامة السد، مشيرا إلى أنه لن يسمح بالطيران فوق المنطقة المحظورة، إلا لمن لديهم تصريح خاص من القوات الجوية والهيئات الحكومية الأخرى ذات الصلة.

ويأتي هذا القرار، بعد أيام من إعلان قائد القوات الجوية الإثيوبية الفريق يلما مرداسا، أن بلاده على استعداد تام لمنع أي هجوم على سد النهضة، وأن القوات الجوية توفر حماية خاصة على مدار 24 ساعة للمجال الجوي لسد النهضة.

وأشار إلى أن القوات الجوية مجهزة بطائرات يمكنها البقاء في الجو لأكثر من 4 ساعات، وأنها مزودة برادارات لاكتشاف أي حركة جوية على مسافة 400 كيلومتر من الأجواء الإثيوبية، إضافة إلى تمييزها من خلال ارتفاعها وسرعتها، فيما إذا كانت طائرة ركاب أو نشاطا عسكريا.

مفاوضات السد

وفي الأثناء، قالت مصادر دبلوماسية أفريقية للجزيرة، إنه من المتوقع أن تستأنف بعد غد الثلاثاء، مفاوضات سد النهضة بين كل من إثيوبيا ومصر والسودان، بطلب من الوساطة الأفريقية.

كما توقعت المصادر، أن يمهد اجتماع وزراء الري لقمة ثلاثية بحضور رؤساء مكتب جمعية الاتحاد الأفريقي، دون ذكر مزيد من التفاصيل.

وكانت إثيوبيا أعنلت عن رغبتها في استئناف المفاوضات، حيث قال دينا مفتي المتحدث باسم الخارجية الإثيوبية إن بلاده حريصة على الاختتام الناجح للمفاوضات مع مصر والسودان تحت رعاية الاتحاد الأفريقي.

وعقدت آخر جولة للمفاوضات في الـ29 من أغسطس/آب الماضي، وهي الجولة التي انتهت بإخفاق الدول الثلاث، في التوصل إلى مسودة اتفاق تجمع رؤاها بشأن ملء وتشغيل سد النهضة، تمهيدا لتقديمها لرئاسة الاتحاد الأفريقي.

وفي الـ21 من يوليو/تموز الماضي، عقد الاتحاد الأفريقي قمة مصغرة بمشاركة الدول الثلاث، عقب نحو أسبوع من انتهاء مفاوضات رعاها الاتحاد لنحو 10 أيام دون اتفاق، وأسفرت القمة عن الدعوة مجددا إلى عقد مفاوضات ثلاثية جديدة.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

المزيد من أخبار
الأكثر قراءة