البلدان تعهدا بمساعدة بعضهما.. قتلى وجرحى بزلزال بين سواحل تركيا واليونان

Quake shakes Turkey's Aegean Sea coast
الزلزال تسبب في تهدم عدد من المباني السكنية بالكامل في إزمير (الأناضول)

لقي 24 شخصا على الأقل مصرعهم وأصيب نحو 800 آخرين بجروح جراء زلزال قوي في بحر إيجة، تسبب أيضا في سقوط عديد المباني في مدن ومناطق عدة في تركيا واليونان اللتين عبرتا عن الاستعداد للتعاون لمواجهة آثار الزلزال.

وأفادت إدارة الطوارئ التركية بوقوع زلزال في بحر إيجة بقوة 6.6 درجات على مقياس ريختر.

وقال مراسل الجزيرة إن الزلزال تسبب في تهدم عدد من المباني السكنية بالكامل في مدينة إزمير الساحلية. وأضاف أن السلطات التركية دعت المواطنين في إزمير للابتعاد عن السواحل.

وقال رئيس بلدية المدينة إنه تلقى بلاغات بتهدم نحو 20 مبنى في المدينة، في حين قال وزير الإسكان التركي إن هناك أشخاصا ما زالوا عالقين تحت الأنقاض ولا يعرف مصيرهم، كما أفاد مراسل الجزيرة بانهيار مبنى في مدينة بورصا التي تبعد عن إزمير 350 كيلومترا.

وفي تغريدة على تويتر، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن الدولة تقف بكامل إمكانياتها إلى جانب المواطنين، وإن التحرك بدأ من أجل البدء بالأعمال اللازمة في منطقة الزلزال.

وتداول ناشطون عبر منصات التواصل الاجتماعي التركية مقاطع فيديو تظهر لحظة سقوط عدد من المباني جراء الزلزال الذي ضرب أجزاء من سواحل اليونان.

تعهد بالتعاون

وتعهد وزيرا خارجية تركيا واليونان بمساعدة بعضهما بعضا في أعقاب الزلزال الذي ضرب بلديهما المتنازعين على حقوق التنقيب عن الطاقة في شرق المتوسط.

وقالت الخارجية التركية إن "وزير الخارجية اليوناني (نيكوس) ديندياس اتصل بوزيرنا مولود جاويش أوغلو للتعبير عن الدعم له، وأكد الوزيران استعدادهما لمساعدة بعضهما بعضا إذا لزم الأمر".

وأفادت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية بأنه تم تسجيل الزلزال على بعد 14 كلم قبالة بلدة "نيون كارلوفاسيون" على جزيرة "ساموس" اليونانية في بحر إيجة.

وفي أثينا، أفاد التلفزيون اليوناني الرسمي عن موجات مد بحري (تسونامي) صغيرة في جزيرة ساموس. وأكد خبير الزلزال إيفثيمس ليكاس أنه لا يمكن استبعاد حدوث تسونامي.

كما شعر أهالي العاصمة أثينا وجزيرة كريت بالزلزال دون أن ترد تقارير فورية عن وقوع ضحايا، وفق وسائل إعلام محلية.

وتقع تركيا في واحدة من أكثر المناطق عرضة للزلازل في العالم. وعام 1999 ضرب زلزال بقوة 7.4 درجات مناطق في شمالي غربي تركيا مخلفا أكثر من 17 ألف قتيل، بينهم ألف في إسطنبول.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

epa02998244 Rescue workers try to salvage people from a collapsed building after an earthquake in Van, eastern of Turkey, 10 November 2011. Turkish Prime Ministry Disaster & Emergency Management Directorate (AFAD) said on 10 November, that 23 people were rescued but seven people died in the earthquake.

ضرب زلزال بقوة 5.1 درجات على مقياس ريختر اليوم في حدود منطقة بحر إيجه، وفق ما أفادت بذلك وكالة أنباء الأناضول. ولم ترد بعد تقارير عن سقوط ضحايا أو وقوع أضرار مادية.

Published On 5/12/2011
epa02998241 Rescue workers try to salvage people from a collapsed building after an earthquake in Van, eastern of Turkey, 10 November 2011. Turkish Prime Ministry Disaster & Emergency Management Directorate (AFAD) said on 10 November, that 23 people were rescued but seven people died in the earthquake.

ارتفع عدد ضحايا ثاني زلزال يضرب مدينة فان التركية إلى 12 قتيلا، في وقت تواصلت فيه عمليات البحث عن ناجين محتملين حيث تمكن عمال الإنقاذ من انتشال 29 آخرين على قيد الحياة.

Published On 11/11/2011
المعتز بالله حسن

ارتفعت حصيلة قتلى الزلزال الذي ضرب إقليم فان شرق تركيا يوم الأربعاء إلى 22، بعدما انتشل عمال الإنقاذ الجمعة عشر جثث من تحت الأنقاض.

Published On 11/11/2011
المزيد من زلازل
الأكثر قراءة