أكد قبوله النتيجة مهما كانت.. بايدن: الغش هو الطريقة الوحيدة التي يمكن أن نخسر بها الانتخابات

بايدن صرّح من قبل بأن أكثر ما يقلقه هو محاولة ترامب سرقة الفوز (رويترز)
بايدن صرّح من قبل بأن أكثر ما يقلقه هو محاولة ترامب سرقة الفوز (رويترز)

قال المرشّح الديمقراطي للرئاسة الأميركية جو بايدن -أمس السبت- إن "الطريقة الوحيدة" التي يمكن أن يخسر بها الانتخابات أمام الرئيس دونالد ترامب هي "الغش"، لكنه استدرك بأنه سيقبل بالنتيجة مهما كانت.

وشجّع بايدن الناخبين المحتملين خلال إحدى محطات حملته الانتخابية في ولاية بنسلفانيا المتأرجحة، وقال لهم "تأكدوا من التصويت لأن الطريقة الوحيدة التي نخسر بها ذلك هي الغش".

وأشار بايدن إلى ما وصفه بمحاولات ترامب تثبيط التصويت، بما في ذلك التشكيك في أمن التصويت عبر البريد ومحاولات التشجيع على الترهيب المحتمل لمراقبي الانتخابات الجمهوريين.

وقال للصحفيين قبل مغادرته الولاية إن تصريحاته "أخرجت قليلا من سياقها"، وأضاف "سأقبل نتيجة هذه الانتخابات".

وكان بايدن قد صرّح من قبل بأن أكثر ما يقلقه هو محاولة ترامب "سرقة" الفوز، وقد جندت حملته مئات المحامين والمتطوعين لمنع الفوضى في يوم الانتخابات.

وشكك ترامب مسبقا في نتائج الانتخابات، وامتنع عن التعهد بانتقال سلمي للسلطة إذا خسرها أمام منافسه بايدن، مما أثار ردود فعل منددة من المعسكر الديمقراطي وحتى في صفوف الجمهوريين.

وقال ترامب في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض الشهر الماضي "يجب أن نرى ما سيحصل"، وذلك ردا على صحفي سأله عما إذا كان يتعهد بالالتزام بأبسط قواعد الديمقراطية في الولايات المتحدة، وهي النقل السلمي للسلطة حين يتغير الرئيس.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

إذا أصبح المرشح الديمقراطي جو بايدن رئيسا لبلاده فلن يكون إصلاح العلاقات التجارية الأميركية من أولوياته، ذلك أنه صرح بوضوح بأنه لن ينخرط في أي اتفاقيات تجارية جديدة حتى يزيد من الاستثمارات في أميركا.

انتقد المرشح الديمقراطي للانتخابات الأميركية ورئيسة مجلس النواب الرئيسَ ترامب عقب تصريحاته المطمئنة بشأن جائحة فيروس كورونا، وكان ترامب عاد مساء أمس للبيت الأبيض بعد تلقي العلاج من الفيروس بالمستشفى.

طالب مرشح الحزب الديمقراطي لانتخابات الرئاسة الأميركية جو بايدن بألا تجرى المناظرة الثانية مع الرئيس دونالد ترامب إذا لم يشف تماما من فيروس كورونا، في حين قال ترامب إنه يتطلع للمناظرة.

قال الرئيس الأميركي إنه لن يشارك بمناظرة انتخابية افتراضية مع منافسه جو بايدن، وذلك بعدما أعلنت لجنة المناظرات أن المناظرة الثانية بين الرجلين ستجري عن بعد، وقد أبدى بايدن استعداده للمشاركة فيها.

المزيد من انتخابات واستفتاءات
الأكثر قراءة