100 إثيوبية بين ألف قد تفرج عنهم السعودية

An Ethiopian worker speaks with a member of Saudi security forces as she waits in a bus with her countrymen to be repatriated, in Manfouha, southern Riyadh, November 11, 2013. Thousands of mostly African workers gathered in Riyadh on Sunday seeking repatriation after two people were killed in overnight rioting that followed a visa crackdown by Saudi authorities. One of those killed was a Saudi, said a government statement, and the other was not identified. An Ethiopian man was killed in a visa raid last week. Ethiopia's foreign minister condemned the deaths, and told Reuters his government was working to bring its citizens home. REUTERS/Faisal Al Nasser (SAUDI ARABIA - Tags: POLITICS SOCIETY IMMIGRATION CIVIL UNREST)
السلطات السعودية نفذت مؤخرا عددا من الحملات الأمنية لترحيل الإثيوبيين إلى بلدهم (رويترز)

وافقت السعودية، وفق وسائل إعلام إثيوبية، على الإفراج عن ألف سجين إثيوبي في المملكة كانوا محبوسين بتهم مختلفة.

وذكرت إذاعة "فانا" أن القرار جاء في أعقاب طلب من رئيس وزراء إثيوبيا أبي أحمد الذي كان في الرياض في زيارة رسمية قبل أيام.

وقالت الإذاعة إن هناك مئة امرأة بين المفرج عنهم. ولم تفصح عن طبيعة التهم التي سجنوا بموجبها.

ويعيش مئات الآلاف من الإثيوبيين في منطقة الخليج، أغلبهم في السعودية.

ويقوم مسؤولون سعوديون في الوقت الراهن بعملية لترحيل أكثر من خمسمئة ألف إثيوبي من المهاجرين غير النظاميين، أعيد منهم حتى الآن إلى بلادهم نحو 160 ألف شخص.

المصدر : رويترز