إطلاق نار على رجل حاول التسلل لمكتب روحاني

Members of Iranian forces stand guard during an attack on the Iranian parliament in central Tehran, Iran, June 7, 2017. Omid Vahabzadeh/TIMA via REUTERS ATTENTION EDITORS - THIS IMAGE WAS PROVIDED BY A THIRD PARTY. FOR EDITORIAL USE ONLY.
عناصر من الأمن الإيراني في المنطقة الدبلوماسية المحصنة وسط طهران (رويترز-أرشيف)

قالت وكالات أنباء إيرانية اليوم الاثنين إن قوات الأمن أطلقت النار على رجل يحمل سلاحا أبيض واعتقلته بعد محاولته اقتحام مقر المكتب الرئاسي، بينما لم ترد أي إشارة على وجود الرئيس حسن روحاني في المبنى وقت الهجوم.

ونقلت وسائل إعلام إيرانية أن الرجل كان يحمل السلاح ويرتدي كفنا أبيض اللون كرمز إلى استعداده للتضحية بحياته. وقد وقع الحادث عند حوالي الساعة 11 صباحا بالتوقيت المحلي (06:30 بتوقيت غرينتش).

وقال محسن حمداني نائب محافظ طهران إن "المهاجم اعتقل ونقل إلى المستشفى. نحاول معرفة هويته ودوافعه".

وأصيب المهاجم (35 عاما) بالرصاص في ساقه عندما حاول اجتياز البوابة الأمنية للمكتب الرئاسي وسط طهران، وهي منطقة شديدة التحصين تضم مقار مؤسسات حكومية.

ولم تذكر وسائل الإعلام أي دافع وراء الواقعة، لكن العديد من المواطنين الذين فقدوا مدخراتهم بعد استثمارها في مؤسسات ائتمان ومؤسسات مالية تعمل دون ترخيص قبل سنوات، يحتجون هناك كل شهر تقريبا للمطالبة باستعادة أموالهم.

ويبدو -وفق وقائع عرضها التلفزيون الإيراني- أن روحاني لم يكن على ما يبدو في مكتبه عند وقوع الحادثة، حيث كان في مؤتمر حول تجديد النقل الجوي.

وفي عام 2016 غمر عامل مناجم يبلغ من العمر ثلاثين عاما، ولم يكن قد تقاضى أجره عدة أشهر، نفسه بالبنزين وحاول إشعال النار في نفسه أمام المبنى.

المصدر : وكالات