نتنياهو يشترط لقبول المصالحة الفلسطينية

Israeli Prime Minister Benjamin Netanyahu gestures during a press conference with the UN secretary general at his office in Jerusalem on August 28, 2017.UN Secretary General Antonio Guterres meets Israeli officials as he begins a three-day visit to the Jewish state and the Palestinian territories. / AFP PHOTO / POOL / Heidi Levine (Photo credit should read HEIDI LEVINE/AFP/Getty Images)
نتنياهو حدد ثلاثة شروط لقبول المصالحة منها حل الجناح العسكري لحماس (غيتي)
رفض رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أي مصالحة فلسطينية دون الاعتراف بإسرائيل وحل الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) وقطع علاقاتها مع إيران، في حين أكدت الحركة أنها مستعدة لوضع إستراتيجية بشأن إدارة السلاح.

ونقل بيان صدر عن مكتب نتنياهو قوله "لن نقبل بمصالحة كاذبة حيث الطرف الفلسطيني يتصالح على حساب وجودنا".

وقال نتنياهو في أول تعليق رسمي على المصالحة، إن "هذه الخطوات واضحة جدا، ونقول هذا الكلام بشكل واضح للغاية".

في المقابل، قال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية إن حركته مستعدة لوضع إستراتيجية مع حركة التحرير الوطني (فتح) والفصائل الفلسطينية لإدارة سلاح وقرار المقاومة.

وأضاف هنية في تصريحات تلفزيونية أن "سلاح المقاومة سلاحنا، وما دام هناك احتلال فمن حق الشعب الفلسطيني أن يمتلك السلاح ويقاوم الاحتلال بكل أشكال المقاومة، وليس هذا شيئا جديدا ابتدعته حماس".

وكانت حكومة الوفاق الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله أنهت اليوم الثلاثاء أول اجتماع لها في قطاع غزة، بحضور رئيس المخابرات العامة المصرية خالد فوزي الذي يشرف على استحقاقات المصالحة.

المصدر : وكالات