جدل المغردين حول #أم_كلثوم_تعود_للقناة_السعودية

أم_كلثوم_تعود_للقناه_السعودي
تعليق على عودة أم كلثوم للقناة السعودية (ناشطون)
أثار قرار السماح ببث الفن والغناء على المحطات السعودية رواد العالم الافتراضي من سعوديين وعرب، وذلك بعد عقود من منع الفن والفنانين على المحطات السعودية، لتفاجئ صحيفة الوطن والقناة الثقافية الجمهور بخبر "القناة الثقافية #السعودية تبدأ من منتصف الليلة بث الحفلات الغنائية، والبداية لسيدة الغناء العربي أم كلثوم".

وقال ناشطون إن القناة بدأت بعد منتصف ليل أمس بث أغنيات لمجموعة من الفنانين العرب، وبينهم محمد عبده وعبد الحليم حافظ وأم كلثوم، تحت عنوان "نجوم الفن العربي" الذين غابوا وغاب غيرهم عن الشاشة بسبب "فتاوى دينية تحرم الموسيقى والغناء".

وتعليقا على رفع الحظر والشروع ببث الأغاني أطلق الناشطون وسمي #أم_كلثوم_تعود_للقناه_السعودية، و#عودة_الحفلات_الغنائيه، وتراوحت فيهما ردود الناشطين بين ساخط ومندد بالفن، وآخرين يرحبون بهذه الخطوة، وفريق ثالث يبحث عن إنجازات ذات قيمة -كما وصفها- وتمس احتياجات المواطن السعودي.

واعتبرها مغرد فضائح للسعودية، وأن ابتهاج المغردين بذلك ما هو إلا وسيلة لنشر الفضائح: "الوسم بحد ذاته فضيحة. يعني (جامعيات) وكنا نمنعهن من استخدام الجوال! وسُمح لهن الآن وفرحنا بالخبر ووضعنا له هاشتاق، وبعد غياب 40 سنة !! فضيحة ثانية لا تقل عن فضيحة الجوال".

ووصفها مدون بأنها عودة للجاهلية بثوب متحضر، وطالب آخرون الحكومة بأن تكون الإنجازات ذات صلة باحتياجات المواطن السعودي: "ملايين تصرف على المطربين والمواطن يحرم من العلاوة أليس الأولى صرفها للمواطنين بدل المطربين؟"

ودوّن ناشط "من أشكال التخلف عندنا أن البعض يظن أن الحفلات الموسيقية تطور ومواكبة للغرب، في حين الغرب وصلوا للقمر والمريخ". وبارك آخر للسعوديين بوصول أم كلثوم للسعودية وعودتها للحياة من جديد.

وفي المقابل، أكد المؤيدون أن الترفيه عن الناس هو جزء من الحياة، ولا بد للسعوديين أن يكونوا أكثر انفتاحا ومواجهة هذا التحول الجديد بكل روية بعيدا عن التعصب: "اعتقدت إنك ضد عودة الغناء كنت ناوي أتهاوش معك ولكن الله فكك مني"، وأضاف مغرد "الغناء ككل الأمور الموجودة بالحياة، من أراد أخذ ومن رفض امتنع لا شيء إجباري".

المصدر : الجزيرة